اعفاء مدير ديوان والي جهة سوس ماسة يطرح اكثر من علامة استفهام

0

الانتفاضة // متابعة

وفق ما توصلت به جريدة الانتفاضة، ووفق مصادر مطلعة، علم أن وزارة الداخلية أعفت مدير ديوان والي جهة سوس ماسة.

إلا أن طريقة الإعفاء المفاجأة للمعني بالامر تطرح أكثر من علامة استفهام، خاصة و أن هذا المسؤول التحق بالولاية في عهد الوالي السابق، زينب العدوي عندما اختارته حينها مسؤولا عن ديوانها، بعدما نال ترقية استثنائية من القائد الممتاز بتراب عمالة إنزكان أيت ملول إلى رتبة رئيس دائرة مكلف بمهمة مدير ديوان الوالي، في إطار حركة انتقالات أفرجت عنها وزارة الداخلية صيف سنة 2016.

وأرجعت المصادر ذاتها، إعفاء مدير ديوان الجهة المذكورة إلى رغبة الوالي أمزازي، استقطاب مستشاره السابق في مرحلة استوزاره، بقطاع التربية الوطنية، من أجل أن يصبح مديرا جديدا لديوانه.

نشير الى ان قرار اعفاء مدير الديوان المشتغل بولاية جهة سوس ماسة، اثار العديد من المهتمين والفاعلين والمتابعين للشان المحلي بجهة سوس ماسة، خاصة وان الاعفاء يحمل بين طياته اكثر من علاامة استفهام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.