فرنسا تهتز على وقع قنبلة يدوية تصيب شخصين بجروح خطيرة

الانتفاضة // محمد المتوكل

فرنسا تهتز على وقع قنبلة يديوية القاها شخص كان يمتطي دراجة نارية، لم تخلف ضحايا حسب ما أفادت وسائل إعلام فرنسية، اليوم الجمعة 24 ماي الجاري، والتي اسفرت عن اصابة شخصين جراء إصابتهما بجروح خطيرة مساء أمس الخميس في أوبرفيلييه (ضواحي باريس).

وأوضحت يومية “لو باريزيان”، نقلا عن مصدر في الشرطة، أن الحادث وقع أمس الخميس عند حوالي الساعة 8:30 مساء في أوبيرفيلييه، حيث شوهد رجل على دراجة نارية وهو يرمي القنبلة اليدوية على الطريق العام.

وأضاف المصدر ذاته أن أحد المصابين، وهو رجل كان يمر على دراجة هوائية وقت الانفجار، قد تمزقت ذراعه وأصيب بجروح خطيرة على مستوى الوجه، وتم نقله إلى مستشفى في حالة حرجة.

والضحية الأخرى هي سيدة كانت تمر من الرصيف وفقدت أحد أصابعها في الحادث.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن الجريحين يبدوان ضحيتين عرضيتين، حيث جرى فتح تحقيق تم إسناده إلى دائرة الشرطة القضائية بسين سان دوني، فيما تبحث الشرطة عن المشتبه فيهما من اجل تديد الجزاءات القانونية المعمول بها.

 

التعليقات مغلقة.