المغاربة مستاؤون من الزيادة في غاز البوتان في ظل غلاء الاسعار وانعدام فرص الشغل

الانتفاضة // محمد المتوكل

يعم استياء كبير داخل الاوساط المغربية وخاصة الطبقة الفقيرة والمعوزة والمحتاجة، من الزيادة التدريجية التي اعلنها عزيز اخنوش رئيس الحكومة في ثمن غاز البوتان وذلك بزيادة 10 دراهم في افق رفع الدعم عنها نهائيا.

وعمت حالة من الغغضب والاستياء وعدم الرضى، بسبب الزيادات المتتالية التي تقض مضجع المغاربة، بالنظر الى الجو العام الذي يسود المغرب، ويطبعه الغلاء الفاحش في كل المواد الاساسية، اضافة الى غلاء الوقود وتوالي سنوات الجفاف واستنزاف الفرشة المائية، وغيرها من المدلهمات التي تساهم بشكل او باخر في تازم الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لمعظم المغاربة.

وعليه فقد أثار قرار الحكومة المغربية الرفع من ثمن قنينة الغاز المنزلي من الحجم الكبير والصغير، موجة من الاستياء والسخط في مختلف أنحاء البلاد، وذلك لما قد يكون لهذا القرار من تداعيات سلبية على القدرة الشرائية للمواطنين، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها الكثيرون.

ومن المتوقع ان يكون لقرار هذه الزيادة اثار سلبية على القدرة الشرائية لمعظم المغاربة، و الذين يعانون من الفقر والخصاص والحاجة فضلا عن تدني الاجور، وشبح البطالة، وانعدام فرص الشغل مما قد يدخل المغرب والمغاربة في بوثقة لا يسطيع احد ان يخرج منها لا قدر الله.

التعليقات مغلقة.