المغرب يعزي في وفاة الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي

الانتفاضة // محمد المتوكل

على اثر الحادث الذي اودى بالرئيس الايراني ابرهيم رئيسي اثر سقوط مروحيته في الحدود الاذريبيذجانية، بعد ان كان في رحلة من اجل تدشين السد الذي يوجد في الحدود بين ايران واذريبيذجان.

عبرت المملكة المغربية، اليوم الاثنين 20 ماي الجاري، عن تعازيها الصادقة للشعب الإيراني وعائلات ضحايا حادث سقوط طائرة مروحية، أودى بحياة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ومجموعة من المسؤولين.

وجاء في بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، “على إثر حادث سقوط الطائرة المروحية الذي أودى بحياة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ومجموعة من المسؤولين، تتقدم المملكة المغربية بتعازيها الصادقة للشعب الإيراني وعائلات الضحايا”.

بقي ان نشير الى ان الحادث خلف استياء كبيرا في كل الاوساط لعربية والدولية، وعبرت عدد من الدول عن تعازيها للشعب الايراني في وفاة قائدهم.
وتساءلت اوساط كثيرة في العالم عن طبيعة الوفاة وحيثياتها والظروف التي رافقتها، وما اذا كانت الوفاة طبيعية ومقدرة ام انه وراء الاكمة ما وراءها.

التعليقات مغلقة.