هل يغير حزب العدالة والتنمية جلده؟

الانتفاضة // محمد المتوكل

الانتفاضة // محمد المتوكل

يستعد حزب العدالة والتنمية الى تجديد هياكله على مستوى فريقه النيابي بمجلس النواب والذي يبدو من خلال بعض الاستقراءات ان القيادي والنائب البرلماني الدكتور عبد الله بووانو يعتبر الاوفر حظا للاستمرار على راس المجموعة النيابية للحزب.

وفي هذا السياق يترأس الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران في هذه الأثناء اجتماعا لمجموعة البيجدي النيابية، وهو الاجتماع المخصص، حسب ما علمت “العمق” من مصادرها، لاختيار رئيس المجموعة تزامنا مع استحقاقات التجديد النصفي لهياكل مجلس النواب.وينتظر أن تقدم المجموعة النيابية اليوم الخميس ترشيحات تولي مهمة الرئيس التي ترفع إلى الأمانة العامة للحزب من أجل الحسم فيها في أفق رفعها إلى رئاسة مجلس النواب.

وفي وقت تروج فيه أنباء من داخل الحزب الذي يعيش على وقع تجاذبات في الطريق نحو التحضير لمؤتمره الوطني، على إمكانية استمرار عبد الله بووانو في رئاسة المجموعة النيابية للعدالة والتنمية خلال ما تبقى من الولاية التشريعية الحادية عشر، حيث من المرجح أن تجدد قيادة الحزب الثقة فيه باعتباره الأوفر حظا ضمن الأسماء المرشحة لرئاسة المجموعة.

وتوقعت مصادر جيدة الاطلاع، أن يحافظ عبد الله بووانو على منصب رئاسته للمجموعة النيابية للعدالة والتنمية، خاصة في غياب أي منافس له من داخل المجموعة، مشيرة إلى أنه إضافة إلى كونه يحظى بدعم أعضاء المجموعة النيابية، فقد أبان عن أداء جيد خلال النصف الأول من الولاية الحادية عشر، ونجح في تدبير عدد من الملفات وإدارة كثير من المعارك التي حافظت على حضور الحزب الوازن داخل البرلمان، رغم تقهقر مقاعد الحزب من 125 إلى 13 مقعدا بمجلس النواب.

لكن بالمقابل، لم تستبعد ذات المصادر أن تقع مفاجآت في اختيار قيادة العدالة والتنمية لإسم آخر غير عبد الله بووانو لرئاسة المجموعة النيابية خلال النصف الأخير من الولاية التشريعية الحالية، خاصة في ظل “مضايقات” ظل يتعرض إليها بووانو من طرف قيادة حزبه وأساسا الأمين العام عبد الإله بنكيران، خلال الفترة الأخيرة في ارتباط بالموقف من الحكومة التي يقودها أخنوش، وعلاقة بمواقف العدالة والتنمية من عديد القضايا المثيرة للجدل.

وحسب القوانين الداخلية لحزب العدالة والتنمية، فإن مسطرة انتخاب رئيس الفريق أو المجموعة النيابية بالبرلمان تقوم على اختيار الفريق ضمن اجتماع يحضره الأمين العام للحزب، لثلاثة أسماء يتم إفرازهم عبر عملية تصويت سري تجرى بعد التداول فيما بين أعضاء المجموعة أو الفريق خلال نفس الاجتماع، على أن ترفع الأسماء إلى الأمانة للحزب التي يعود لها اختصاص اختيار أحد هذه الأسماء التي ترد عليها بالترتيب.

في غضون ذلك، أكدت مصادر الجريدة، أن الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية،  ستلتئم اليوم الخميس برئاسة الأمين العام للحزب عبد الإله بنكيران، قبيل انعقاد جلسة انتخاب مكتب مجلس النواب، من أجل التصديق على رئيس المجموعة النيابية، وإبلاغ رئاسة مجلس النواب بالإسم المختار من أجل تضمينه في محضر الجلسة.

هذا، يعقد مجلس النواب، اليوم الخميس، جلسة عمومية تخصص لاستكمال هياكل المجلس بعد اتفاق رئيس مجلس النواب راشيد الطالبي العلمي ورؤساء الفرق على اختيار الأسماء المرشحة لعضوية مكتب المجلس.

وأوضح مجلس النواب، في بلاغ له، أن هذه الجلسة التي تعقد طبقا لأحكام الفصل 62 من الدستور ومقتضيات النظام الداخلي، ستنطلق على الساعة الرابعة مساء.

وتجدر الإشار الى أن المجلس أعاد يوم الجمعة الماضي انتخاب رشيد الطالبي العلمي، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا له لما تبقى من الولاية البرلمانية الحالية، وذلك خلال جلسة عمومية ع قدت بمناسبة افتتاح الدورة الثانية من السنة التشريعية 2023 – 2024.

بقي ان نشير الى ان المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية تتكون من 13 عضو يتزعمهم الدكتور عبد الله بووانو وتضم في اغلبيتها برلمانيات، وحتى ان لم تتمكن  التوفر على العدد الذي يمكنها من الحصول على فريق بعد النتيجة الكارثية التي حصل عليها حزب العدالة والتنمية بعد تدحرجه من المرتبة الاولى ب 125 برلمانيا الى 13 نائب برلماني في انتخابات اجمع الجميع على عدم نزاهتها، وتدخل المال في مختلف مراحل العملية الانتخابية، تبقى المجموعة النيابية من انشط المجموعات البرلمانية داخل مجلس النواب من حيث الكثافة التشريعية، والحصيلة الرقابية والمدافعة والمشاركة الايجابية والترافع من اجل مصالح المواطنين وتقديم حصيلة متميزة ومشرفة لحزب كان ولا زال وسيبقى من بين احسن ما انتجته الساحة السياسية الى حدود كتابة هذه السطور، ولا ادل على ذلك مشاركته الايجابية في حكومتي الاستاذ عبد الاله بن كيران والدكتور سعد الدين العثماني امتدت لعشر سنوات.

التعليقات مغلقة.