الخدمات الصحية في جماعة السويهلة بمراكش خارج اهتمامات المسؤولين

الانتفاضة // محمد المتوكل

يبدو ان الخدمات الصحية بجماعة السويهلة نواحي مراكش تبقى خارج اهتمامات المسؤولين المحليين والجهويين والاقليميين والوطنيين، حيث تعيش ساكنة مجموعة من الدواوير بجماعة السويهلة، حالة من الاحتقان بسبب حرمانها من الحق في الرعاية الصحية، بعد اغلاق المركز الحي المتواجد في دوار ايت شعيب ملوان .

وعليه فإن المركز الصحي بالسويهلة تم اغلاقه منذ مدة دون سابق انذار، ما جعل ساكنة دواوير يقدر عددها بقرابة عشرين دوارا، ينتقلون الى مراكش من اجل تلقيح اطفالهم والاستفادة من باقي الخدمات الصحية، خصوصا بالمستوصفات المتواجدة في احياء المسيرة بمراكش.

ولذلك تتوجه ساكنة الدواوير المعنية الى المسؤولين وخاصة والي جهة مراكش اسفي وعامل عمالة مراكش الى اعادة الاعتبار لهذه الساكنة التي تئن تحت وطاة الفقر والخصاص والهشاشة وزادها غياب الخدمات الصحية كذلك.

التعليقات مغلقة.