الإمارات .. جنازة مهيبة لأوكرانية اعتنقت الإسلام وتوفيت يوم نطقها الشهادتين وهي صائمة

الانتفاضة/ متابعة

أقام الآلاف في الإمارات صلاة الجنازة على فتاة أوكرانية مسلمة توفيت في دبي، اتضح أنها جاءت إلى الإمارة وتحولت للإسلام قبل وفاتها بيوم واحد فقط وكانت صائمة رمضان في يومها الأول.

كانت الفتاة، التي تبلغ 29 عامًا، تقرأ عن الإسلام منذ فترة وجاءت إلى دبي بحثاً عن عمل، ودخلت الإسلام في إحدى مساجد الإمارة، وصامت أول يوم لها في رمضان، لكنها توفيت.

وشاركت حشود كبيرة في تشييع الفتاة الأوكرانية «داريا كوتسارينكو»، والتي توفيت بعد أقل من 24 ساعة من إسلامها. وصلى عليها بعد صلاة الجمعة بجامع الشهداء في مدينة دبي بدولة الإمارات.

وكانت الفتاة الأوكرانية قد زارت دبي قبل ثلاث سنوات، ومنذ ذلك الحين بدأت تقرآ عن الإسلام وتعلمت اللغة العربية، قبل أن تعود إلى دبي هذه الأيام وتعلن إسلامها.

ووثَّقت كوتسارينكو إسلامها في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، قبل أن تتوفى بعد ذلك بساعات قليلة وهي صائمة.

ولقيت الواقعة تفاعلاً كبيرًا على منصة التدوينات القصيرة «إكس»، حيث جرى تناقل صور تشييع الفتاة على الحسابات بشكل واسع.

وتعلن الإمارات العربية المتحدة بشكل مستمر عن دخول الآلاف الإسلام، حيث أعلن مركز محمد بن راشد للثقافة الإسلامية التابع لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي أن عدد المقيمين والزوار الذين أشهروا إسلامهم خلال العام 2021 فاق 3800 مسلمًا جديدًا.

التعليقات مغلقة.