الثلوج تغلق طرق ازيلال

الانتفاضة // محمد المتوكل

بسبب امطار الخير التي جاد بها الله تعالى على مختلف مناطق المغرب واستبشر بها المغاربة والفلاحون على الخصوص املا في انقاذ الموسم الفلاحي الذي كاد ان يذهب اادراج الرياح، وكذا سقوط كميات كبيرة من الثلوج على مختلف القمم الجبلية وخاصة بمدينة ازيلال والتي شهدت سقوط كميات معتبرة من الثلوج والتي ادت في الاخير الى قطع الطرق وشل حركة المرور في وجه المسافرين سواء القادمون الى ازيلال او المغادرون لها.

فقد أدت الثلوج الكثيفة في إقليم أزيلال خلال الأيام الأخيرة إلى إغلاق عدة طرق وطنية وجهوية خاصة في مناطق آيت أمديس، وأنركي، وزاوية أحنصال، وتيلوكيت.
وفقا للمدير الإقليمي للتجهيز واللوجستيك، تم تنفيذ جهود استثنائية، حيث تم استخدام خمس كاسحات ثلج لتخفيف الآثار في المناطق المتضررة.
وأوضح المسؤول نفسه أنه يتم حاليا العمل على فتح الطريق الجهوي 302 الذي يربط بين تبانت وزاوية أحنصال، بينما تم فتح الطريق الوطني 23 المتجه من دمنات إلى ورززات، بالإضافة إلى الطريق الجهوي 317 بين تبانت وتنغير.
أكد المدير الإقليمي للتجهيز واللوجستيك في أزيلال على الجهود الكبيرة التي بذلتها مصالح المديرية، بالتعاون مع آليات عمالة الإقليم والسلطات المحلية، لفتح الطرق المغلقة بسبب تراكم الثلوج.
وفي سياق آخر تدخلت السلطات المحلية في مركز واويزغت لإعادة فتح طريق جبلي مغلق في منطقة تيزي غنيم بسبب انهيار جرف صخري نتيجة للأمطار الغزيرة، مما أدى إلى تعطيل حركة المرور وتوقف حافلات نقل المدرسي المعتمدة على هذا الطريق.
وأكدت المصادر نفسها أن هذه الجهود تأتي في سياق مواجهة التحديات الناجمة عن الظروف الجوية الصعبة، وتهدف إلى استعادة الحياة الطبيعية وضمان سلامة المواطنين والسائقين.

 

التعليقات مغلقة.