سائق سيارة اجرة يعتدي على سائح اجنبي بمراكش

الانتفاضة // محمد المتوكل

بسبب الجشع والتهور الذي يتلبس ببعض السائقين في مراكش، خاصة وان هذه الاخيرة مرتبطة في المخيال الشعبي بالمدينة العالمية والواقع يقول عكس ذلك.

وفي هذا السياق قام احد سائقي سيارة الاجرة من الصنف الاول بالاعتداء على احد السياح الاجانب، الحادث وثقته كاميرا المراقبة بمحيط حديقة ماجوريل.

هذا وانتشر الاعتداء عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشكل كبير مما يسيء  للمدينة وساكنتها، خاصة وان المراكشيون يروجون للمدبنة وكانها قطب سياحي الا ان الواقع غير ذلك تماما.

فالمدينة لا زالت تحتويها الحفر المنتشرة في معظم الشوارع، اضافة الى اتشار الكلاب الضالة في وسط بعض الاحياء، اما النقل الحضري فقد انتقل الى نقل بدوي، اما الازبال فمنتشرة ذات اليمين وذت الشمال، دون الحديث عن الغلاء في الايواء، اما فساد النخب فشيء اخر، وما يمارسه المراكشيون في الليل هو عكس ما يمارسونه في النهار، مقاهي الشيشا والحانات والعلب الليلية والفتيات القاصرات والفنادق المشبوهة والاستيلاء على اجود الاراضي، وجرائم السرقة والنشل وغير ذلك مما لا يريد البعض الحديث عنه نفاقا وكذبا وتغطية للشمس بالغربال.

 

التعليقات مغلقة.