محكمة الاستئناف تقضي بسجن الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي

الانتفاضة

قضت محكمة الاستئناف في باريس الأربعاء بسجن الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي لمدة عام بينها ستة أشهر مع وقف التنفيذ، بتهمة تجاوز سقف الإنفاق خلال حملته للانتخابات الرئاسية التي خسرها عام 2012.

وقد بلغت نفقات الحملة الرئاسية لساركوزي في 2012، 43 مليون يورو، في حين أن السقف القانوني هو 22.5 مليون يورو.

وأمرت المحكمة بتعديل فترة السجن المفروضة على رئيس الدولة السابق (2007-2012) في قضية “بيغماليون”، وهو اسم الشركة التي نظمت اجتماعات حملته الانتخابية.
وسيتم استدعاء ساركوزي في غضون 30 يوماً من قبل قاضي نتفيذ الأحكام لإعلان كيفية قضائه لهذه العقوبة.

ومن جانبه قال محاميه فانسان ديري للصحافيين إن ساركوزي بريء تماما، وتبلغ بهذا القرار وقرر الطعن به أمام محكمة النقض مؤكدا أنه سيواصل معركته، ويلتزم موقفه في هذه القضية”.

التعليقات مغلقة.