الأساتذة الباحثون يطالبون بالإسراع بتنزيل المراسيم التطبيقية للنظام الأساسي الجديد

الانتفاضة // مصطفى بعدو

طالب تيار الأساتذة الباحثين التقدميين في النقابة الوطنية للتعليم العالي، بالإسراع بتنزيل المراسيم التطبيقية المصاحبة للنظام الأساسي الجديد.

ودعا تيار الأساتذة الباحثين التقدميين في النقابة الوطنية للتعليم العالي، في بيان، إلى إعمال انتخاب رؤساء وعمداء ومدراء مؤسسات التعليم العالي وإدانة ومحاربة الاستبداد والفساد الذي يستشري في بعض المؤسسات، وربط المسؤولية بالمحاسبة وإقرار مبدأ عدم الإفلات من العقاب.

يذكر أن فريق التقدم والاشتراكية كان قد انتقد بشدة، داخل قبة البرلمان، عدم تنفيذ الحكومة الحالية إنجازات كبيرة في إصلاح قطاع التعليم العالي، وعدم تفعيلها الالتزامات التي وعدت بها في برنامجها الحكومي، من قبيل تصنيف المغرب ضمن أحسن 60 دولة في هذا المجال، وتجديد البنيات التحتية الجامعية، وخلق مركبات جامعية، ووضع برنامج منح الدكتوراه، ومواكبة الطلبة في إحداث المقاولات.

ونوه الفريق ذاته إلى أن “إصلاح نظام التعليم العالي ليس سهلا، ولكن ينبغي أن تكون هناك مؤشرات بأن هناك إصلاحا”، مبرزا أن وضعية التعليم العالي “هي نتاج الوضعية العامة للتعليم في المغرب، التي تختلط بين مكاسب مهمة ومظاهر الاختلالات”، معتبرا أن إصلاح هذا القطاع “عابر للحكومات”.

من جهة ثانية، طالب فريق التقدم واشتراكية بإخضاع مؤسسات التعليم العالي في القطاع الخاص إلى مراقبة صارمة من طرف الحكومة، وأن تتمتع الشهادات التي تمنحها هذه المؤسسات بالمصداقية العلمية والقوة الإدارية المتساوية مع الشهادات التي تمنحها المؤسسات العمومية”.

التعليقات مغلقة.