الحرب على الشيشا لازالت قائمة بمراكش

الانتفاضة // محمد المتوكل

لازالت السلطات الامنية بالمدينة الحمراء تشن حربا لا هوادة فيها على المقاهي التي تقدم الشيشا لزبنائها وذلك في افق تنقية المدينة من هذه الافات التي تشكل خطرا على المرتادين والزبناء والمدخنين معا لهذا النوع من المخدرات.

وفي هذا الاطار شنت مصالح الامن بمراكش نهاية الاسبوع المنصرم، حملة جديدة ضد مقاهي الشيشا، استهدفت بعض المقاهي التي تنشط في مقاطعة المنارة.

وقد تمت في هذا الاطار مداهمة مقاهي في منطقتي سوكوما ودوار ايزيكي، من طرف عناصر الدائرة الامنية 23 وعناصر الفرقة الحضرية للشرطة القضائية بالمنطقة الامنية المحاميد، وتم خلال العملية حجز وتخريب قرابة 100 نرجيلة تحت اشراف رئيس الدائرة و رئيس الفرقة الحضرية، فيما تم خلال عملية اخرى حجز 100 نرجيلة اخرى في منطقة أزلي.

كما تم خلال هذه العمليات اعتقال مسير إحدى المقاهي التي تمت مداهمتها للاشتباه في تورطه في الاتجار في المخدرات وتوفيرها لزبائن المقهى، كما تم اعتقال مبحوث عنه وطنيا كان من ضمن زبائن احدى المقاهي المستهدفة.

يشار الى ان مراكش تعرف تناميا فضيعا في عدد مقاهي الشيشا، والتي تنتشر في كل مكان من امكنة مراكش الحمراء، وذلك بسبب التحايل الذي يقوم به اصحاب هذه المقاهي الذين يحصلون على الترخيص لتسير وتشغيل مقهى عادي، لكن مع مرور الوقت يصبح تناول الشيشا والمخدرات في تلك المقاهي امرا عاديا، مما يعجل بتدخل السلطات المحلية من اجل ايقاف هذا الزحف الخطير لمثل هذه المقاهي التي تشكل وصمة عار على مراكش واهلها بل وعلى المغرب والمعاربة عموما.

التعليقات مغلقة.