الحيمر: لهذه الأسباب تدهورت نتائج الكوكب المراكشي في المباريات الأخيرة

الانتفاضة – محمد بولطار

عزا “رضوان الحيمر” مدرب نادي الكوكب الرياضي المراكشي لكرة القدم، تدهور النتائج في الفترة الأخيرة، إلى الإصابات التي ضربت العديد من ركائز الفريق وكذا البدائل.

“الحيمر” الذي كان يتحدث في ندوة صحافية أعقبت مباراة الكوكب المراكشي وشباب أطلس خنيفرة، عبر عن عدم ارتياحه من ضياع نقط عديدة في المباريات الأخيرة للنادي، مبرزا أنه يعمل رفقة الطاقم التقني والطبي المعاون له، على تجاوز مرحلة الفراغ الذي يمر منها الكوكب بسرعة، مشددا على أن مشروع القعود للقسم الاحترافي الأول، يتطلب مجهودات مضاعفة من جميع مكونات النادي وعدم تضييع نقاط المباريات خاصة داخل الميدان ومع المنافسين المباشرين.

وأوضح ربان الكوكب أن بعض اللاعبين الذين تم التعاقد معهم في فترة الانتقالات الصيفية لتدعيم التركيبة البشرية للنادي لم يقدموا الإضافة المرجوة منهم، فيما غيبت الإصابة عددا آخر من  الركائز بل إن بعض المراكز تعاني من النقص بعد إصابة البدائل.

وشدد “الحيمر” على ضرورة تعزيز التركيبة البشرية للنادي، في فترة الانتقالات الستوية المقبلة، خاصة بعض المراكز التي تعاني الخصاص، بهدف العودة ليكة الانتصارات والمنافسة بشدة على إحدى بطاقات الصعود للقسم الاحترافي الأول.

وكان الكوكب المراكشي تعادل الأحد 12 نوفمبر 2023 مع ضيفه شباب أطلس خنيفرة بدون أهداف في مباراة عن الدورة العاشرة من القسم الاحترافي الثاني، مواصلا بالرغم من ذلك تصدره للترتيب برصيد 20ن بفارق ثلاث نقاط عن المطاردين المباشرين أصحاب المركز الثاني.

التعليقات مغلقة.