لقاء جهوي بمراكش لدعم التواصل بقطاع التعليم الموقع مع الاتحاد الأوروبي piaf

الانتفاضة/محمد ابو مروة.

تفعيلا لأهداف برنامج دعم قطاع التربية و التكوين بالمغرب PIAF الموقع مع الاتحاد الأوروبي و الذي تشرف عليه وزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة. والذي يرمي إلى مواكبة الارتقاء بالمنظومة التعليمية ببلادنا.
وتاكيدا لاهمية مشاركة الفاعلين الجهويين في العملية التواصلية المواكبة لتنزيل محاور هذا البرنامج، باعتبارها عاملا أساسيا في تحقيق التعبئة الاجتماعية والمجتمعية حول منظومة التربية والتكوين، وضمانة إضافية لتحقيق الأهداف المنشودة.
نظمت الاكادبمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي يوم الخميس 18 ماي 2023 ورشة جهوية في إطار البرنامج المندمج لدعم التكوين والتربية “محور التواصل”.
ترأس اشغالها رئيس قسم الشؤون التربوية وبحضور Antoine Khoury خبير في التواصل ضمن البرنامج المندمج لدعم التربية والتكوين Piaf و أعضاء اللجنة التقنية على الصعيد المركزي و الجهوي، و أعضاء تم انتقاء هم على صعيد جهة مراكش آسفي يمثلون القطاعات الثلاثة وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، وقطاع التكوين المهني وقطاع محاربة الامية، اضافة إلى تمثيلية التلاميذ وممثلي جمعيات أمهات واباء وأولياء التلاميذ. بالمجلس الإداري بالأكاديمية.
وفي كلمة بالمناسبة تطرق رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية ، الى الدينامية المتجددة التي تعرفها المدرسة المغربية بفضل التقاء الرؤى والإرادات الوطنية ،والتعبئة الشاملة من أجل إنجاح مشاريع الإصلاح.
معتبرا أن الاستراتيجية الوطنية للتواصل والتعبئة حول المدرسة المغربية تعد من المستلزمات التواصلية والتعبوية اوإطارا منهجيا وآلية عملية لتحقيق التعبئة المجتمعية وضمان استدامتها وتأطيرها على كافة مستويات المنظومة، وذلك وفق مقاربة تكاملية بين مختلف المشاريع،.
وأكد المسؤول التربوي الجهوي ان نجاح الأهداف الاستراتيجية المحاور خارطة الطريق 2026/2022 التلميذ والمدرس والمؤسسة يرتهن في نجاحها على تعبئة كافة الفاعلين في إدارة التغيير والتزامهم في البناء التشاركي للإصلاح، .مبرزا في هذا الخصوص. الأثر الإيجابي والنجاح الذي حققته قوافل التعبئة التي تم تنظيمها على مستوى الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي..
بعد ذاك قدم ا Antoine Khoury خبير في التواصل ضمن البرنامج المندمج لدعم التربية والتكوين Piaf
ورقة تعريفية عن البرنامج المندمج لدعم التربية والتكوين، الذي يتم من خلاله التنسيق بين عدد من القطاعات، والذي يعتمد العرضانية لتحقيق الأهداف، المتمثلة في تبادل وتعميم الممارسات الجيدة في مجال التعليم والتكوين في المغرب”، و”مواكبة تنفيذ النهضة التعليمية وفقا لتوجيهات القانون الإطار 51.17 والنموذج التنموي الجديد”.
بعد ذلك قدم كل من ا مدير الوكالة الجهوية لمحاربة الامية، ورئيس قسم التواصل بالمكتب الوطني للتكوين المهني الخطوط العريضة لخارطة الطريق المتعلقة بالقطاعيين.
و عرفت هذه الورشة مشاركة مكثفة وفاعلة لكافة اعضاء اللجنة الجهوية حيث تم طرح التصورات والسبل المقترحة لتطوير والارتقاء بالتواصل على مستوى جهة مراكش آسفي
ومن أجل توسيع الاستشارة بهذا الخصوص واستمراريتها تم وضع رابط الكتروني تحت إشارة أعضاء اللجنة التي تم التوافق على تركيبتها قصد المشاركة بآرائهم حول مجموعة من القضايا التي تهم التواصل خاصة فيما يتعلق لمحاربة الهدر المدرسي والتشجيع على التمدرس.

التعليقات مغلقة.