الحوز: مستشارون جماعيون يشتكون قائد قيادة ستي فاضمة

الانتفاضة

رفع ستة مستشارين جماعيين، عن جماعة “ستي فاضمة” منطقة اوريكة بإقليم الحوز ، يوم أمس الإثنين 19 يوليوز 2020، شكاية إلى كل من وزارة الداخلية ، ووالي جهة مراكش اسفي  وعامل إقليم الحوز، بخصوص قائد قيادة “ستي فاضمة”.

وحسب ما جاء على لسان المستشار “محمد فقير” عن حزب الأصالة والمعاصرة، ومستشارين آخرين من الاستقلال والعدالة والتنمية، قاموا بزيارة مكتب القائد الذي تم تعيينه السنة الماضية، من أجل مناقشة مسألة الإدلاء بشاهدين لتسجيل الولادات الجديدة، حيث طالب المستشارون القائد بإيجاد حل والاقتصار فقط على البحث الذي يجريه أعوان السلطة، وإعفاء السكان القادمين من دواوير نائية ومعزولة، يقطعون خلالها مسافات تفوق الست ساعات في ظروف أقل ما توصف به أنها مزرية وبوسائل نقل بسيطة، (طالبوا) إعفاءهم من الشهود .

مقترح المستشارين الجماعيين، قوبل برفض القائد، مبررا ذلك بعدم ثقته في الساكنة ولا في أعوان السلطة، مشددا على أن الجماعة تعرف مجموعة خروقات وجب التصدي لها، قبل أن يغادر المكتب تاركا المستشارين مع الخليفة، دون إتمام النقاش،  مما أثار حفيظة الجميع حسب أقوال ممثلي الساكنة وحسب ما جاء في الشكاية التي تتوفر “الانتفاضة” على نسخة منها.

كما أن المستشارين المذكورين، يواجهون صعوبات كبيرة للتواصل مع القائد، الذي لايتواجد في مقر عمله الا ناذرا، ويدير القيادة من منزله حسب تعبير ذات الشكاية.

وطالب المستشارون المشتكون، من السلطات الوصية، برفع الضرر عن الساكنة وإنصافها.

التعليقات مغلقة.