غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش تنظر اليوم في قضية كازينو السعدي


تنظر غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش اليوم الخميس 28 نونبر في  قضية رئيس بلدية المنارة جليز السابق عبد اللطيف أبدوح، ونائب عمدة مدينة مراكش،  ومن معه من مستشارين جماعيين ومقاولين، المتابعين في ملف كازينو السعدي. بعد ما تم تأجيله الشهر الماضي 
ويتابع الرئيس السابق لبلدية جيليز المنارة، طبقا لفصول المتابعة والدعوى العمومية، رفقة سبعة مستشارين جماعيين وثلاثة مقاولين، بتهم “الرشوة، استغلال النفوذ، وتبديد أموال عامة، التزوير في وثائق ومحررات رسمية واستعمالها والمشاركة في كل ذلك”.
وكان يوسف الزيتوني، قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة بمحكمة الاستئناف بمراكش، أحال القضية المعروفة بـ”فضيحة كازينو السعدي” على الوكيل العام للملك بالمحكمة ذاتها، بعد نهاية التحقيقات التفصيلية التي باشرها مع الاستقلالي عبد اللطيف أبدوح الرئيس السابق لبلدية المنارة جليز، و12 شخصا، ضمنهم زوجته التي حصلت في ظروف غامضة على بقعة أرضية، شيدت فوقها حماما وشقتين، بحي المسيرة، وثلاثة مقاولين، و7 مستشارين جماعيين.

التعليقات مغلقة.