[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]

خبر عاجل
You are here: Home / ثقافة و فن / بالإبداع نتحدى الألم و من رحم المعاناة يولد الإبداع و الفن
بالإبداع نتحدى الألم و من رحم المعاناة يولد الإبداع و الفن

بالإبداع نتحدى الألم و من رحم المعاناة يولد الإبداع و الفن

الانتفاضة الثقافية

بقلم:ذ نور الدين حدوشي

حلت جائحة كورونا على العالم ضيفا ثقيلا غير مرغوب فيه ، و بموازاة الهلع و الخوف من بطشه، أتيحت لبعض المبدعين على مستوى العالم فرصة الإسهام الإبداعي من منطلق إمكانية تحويل هذه المحنة إلى منحة إبداعية قادرة على تحدي كل الظروف القاهرة، و قادرة على صنع الارتياح و الأمل في النفوس الحائرة، في مواجهة هذا الوباء و التغلب عليه .


الأستاذة مينة حسيم، الإعلامية البارزة و الشاعرة الرائدة والباحثة المتمكنة، أبت بدورها إلا أن تكون في قلب الحدث بقلمها المعبر، و تنشغل بتأملاتها الفكرية في التأليف عن هذه الظاهرة الجديدة التي اجتاحت بلدنا و بيوتنا دون استئذان .
في البدء ، تعد الأستاذة مينة حسيم، الكاتبة المرموقة والشاعرة المتألقة والإعلامية البارزة ، صاحبة المؤلفات التالية : صور ونماذج من اللسان المراكشي الدارج في طبعتين/ قد أبيح دمي/ وخزات في زمن الريح/ بطريقتي الخاصة جدا/ خلافا لما تفعلين/ حب المطمورة/ بيرسيفون وست حبات من الرمان، من السباقين للتأسيس، لثقافة الكتابة تحت حصار كورونا، وكانت البداية ب “ليالي شعرية” على صفحتها على الفايسبوك، و التي احتضنت فيها ثلاثين شاعرا وشاعرة من مجموعة من المدن المغربية وأسماء أخرى من العالم العربي،لتغطية ثلاثين حلقة كل ليلة لمدة شهر كامل، غازلت فيها قرائح الشواعر و الشعراء حتى تبدع خلال فترة الحجر المنزلي، وتمتلىء المكتبات في زمن القحط الثقافي الذي تعيشه البلاد ،

و جاءت بعدها مباشرة بتبني فكرة ” ليالي موسيقية”، التي سارت فيها على نفس نهج ليالي شعرية ،باستضافة موسيقيين ومطربين من المغرب والعالم العربي،تم تتويجها بسهرة ختامية في تناسق إبداعي بصوتها الإذاعي المتميز، تحفيزا على العطاء الإبداعي و الفني، ودعوة صريحة راقية للهدوء النفسي والتأمل الذاتي، مع أخذ الحيطة و الحذر في زمن يختلف عن الأزمنة الأخرى.
و توجت الأستاذة مجهوداتها و إصرارها على العطاء بكتابها المميز : ” المقامة الكورونية: كوفيد تسعة عشر،الغول الذي أرعب البشر”، الذي ضمنته كل التفاصيل الدقيقة لكيفية انتشار الوباء و تأثيره السلبي على كل مناحي الحياة الدولية ، بدءا من ظهوره بمدينة يوهان الصينية ، مرورا بأمريكا واجتياحه بقساوة فظيعة بعض الدول الأوربية كإيطاليا و إسبانيا و ألمانيا و فرنسا ، وانتقاله بوجه السرعة إلى باقي دول العالم ، و من بينها طبعا، بلدنا المغرب الذي كان له السبق دوليا في اتخاذ إجراءات احترازية و وقائية ضد الوباء جعلته محط إشادة و تنويه من قبل العديد من الدول .


كتاب نفيس سيؤرخ لواحدة من أصعب الفترات التي مر منها العالم أجمع عبر تاريخ طويل، و سيغني الساحة الثقافية الوطنية و العربية بمضمونه و طريقة طرحه، وتقديمه لمجريات الأحداث العالمية والمحلية كما وقعت في حينها، بأسلوب سلس ممتع ومشوق في نفس الوقت.
الكتاب يتكون من عدة أجزاء ، وضع له التقديم، الأستاذ،الشاعر والباحث رضوان الصالحي الشيهب من الرباط ،وتصدرت غلافه لوحة تشكيلية، من تصميم وإنجاز الرسام التشكيلي عبد الجبار العسري الذي رسمها في فترة الحجر الصحي وأهداها للأستاذة الباحثة، أما التصنيف من إنجاز المصمم الكرافيكي الأستاذ عبد الله الوافق .





 

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Leave a Reply

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]
الإنتفاضة

FREE
VIEW