وفاة امحمد بوستة، الأمين العام الأسبق لحزب الاستقلال والوزير الأسبق

الانتفاضة

توفي الأمين العام الأسبق لحزب الاستقلال والوزير الأسبق امحمد بوستة، مساء أمس الجمعة، عن عمر يناهز 92 سنة.

ستقام غدا الاحد بمراكش مراسيم تشييع جنازة امحمد بوستة الأمين العام الأسبق لحزب الاستقلال والوزير سابقا، الذي وافته المنية مساء الجمعة، عن عمر يناهز 92 سنة.

وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بزاوية سيدي بلعريف بعد أداء صلاتي الظهر والجنازة بمسجد بن يوسف، وفق ما علم لدى أقارب الراحل.

ولد الراحل سنة 1925 بمدينة مراكش و درس المرحلة الابتدائية والثانوية بالمدينة الحمراء ليكمل دراسته الجامعية بجامعة السوربون الفرنسية في تخصص القانون والفلسفة.

كما شغل الفقيد مناصب حكومية، منها عمله وكيلا في الشؤون الخارجية في حكومة أحمد بلفريج سنة 1958، ووزيرا للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري عام 1961، إضافة إلى منصب وزير الخارجية في حكومة السيد أحمد عصمان.

وانخرط الراحل مبكرا في العمل الوطني وهو تلميذ، إذ كان من بين مؤسسي حزب الاستقلال، وأصبح عضو المكتب التنفيذي للحزب سنة 1963، بعد ذلك انتخب أمينا عاما لحزب الاستقلال بعد وفاة الزعيم علال الفاسي سنة 1972 إلى غاية سنة 1998.

كما تقلد الفقيد وسام العرش سنة 2003 .

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

تطبيق واتساب يتيح بشكل رسمي واحدة من أبرز المزايا التي ينتظرها الملايين

الانتفاضة أتاح تطبيق واتساب بشكل رسمي واحدة من أبرز المزايا التي ينتظرها الملايين، وتسمح للمستخدم …