هذه القصيدة الوطنية للشاعر المراكشي رشيدي مولاي لحسن قيلت في رثاء المغفور له الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه

الانتفاضة

كُلُّ الْقَوَافِي الْيَوْمَ فِيكَ رِثَاءُ
وَ تَحَسُّرٌ، وَ تَوَجُّعٌ، وَ بُكَاءُ
بِالْأَمْسِ عَاشَ الشَّعْبُ فَقْدَكَ بَاكِيًا
وَ الْيَوْمَ يَبْكِي فَقْدَكَ الشُّعَرَاءُ
كُلٌّ بَكَاكَ بِلَوْعَةٍ وَ تَأَلُّمٍ
حَتَّى الْمُلُوكُ بَكَوْكَ وَ الرُّؤَسَاءُ
جَاؤُوكَ تَسْبِقُهُمْ عُيُونُ شُعُوبِهِمْ
حَتَّى يَكُونَ مَعَ الْفِرَاقِ لِقَاءُ
ذَرَفُوا مِنَ الدَّمْعِ الْعَصِيِّ مَحَبَّةً
وَ الدَّمْعُ مِنْ عَيْنِ الْمُحِبِّ وَفَاءُ
حَمَلُوكَ مِنْ بَيْتِ الْخِلاَفَةِ خُشَّعًا
فِي مَوْكِبٍ لَيْسَتْ لَهُ نُظَرَاءُ
يَمْشُونَ خَلْفَكَ صَامِتِينَ وَ حَوْلَهُمْ
تَكْبِيرُ شَعْبٍ مُؤْمِنٍ وَ دُعَاءُ
صَلُّوا عَلَى رَجُلٍ عَظِيمٍ لَمْ يَكُنْ
نِدٌّ لَهُ، وَ هَلِ الرِّجَالُ سَوَاءُ؟
وَارَوْكَ فِي حُضْنِ الثَّرَى مُتَطَهِرًا
كَمَا يُوَارَى فِي الثَّرَى الشُّهَدَاءُ
وَارَوْكَ فِي حُضْنِ الثَّرَى مُتَرَفِّقِيـ
ـنَ لِأَنَّهُمْ بِفَقِيدِهِمْ رُحَمَاءُ
وَارَوْا مَلِيكًا ثَائِرًا كَانَتْ لَهُ
فِي كُلِّ صَفٍّ رَايَةٌ وَ لِوَاءُ
وَارَوْا مَلِيكًا طَامِحًا كَانَتْ لَهُ
فِي كُلِّ أَمْرٍ عَزْمَةٌ وَ مَضَاءُ
وَارَوْا مَلِيكًا بَانِيًا كَانَتْ لَهُ
فِي كُلِّ شِبْرٍ نَبْتَةٌ وَ بِنَاءُ
وَارَوْا خَطِيبًا مِصْقَعًا لاَ زَالَ فِي
آذَانِهِمْ مِنْ صَوْتِهِ أَصْدَاءُ
وَارَوْا حَكِيمًا بَزَّ أَهْلَ زَمَانِهِ
شَهِدَتْ بِصِحَّةِ رَأْيِهِ الْحُكَمَاءُ
وَ أَتَوْا يُعَزُّونَ الْمَلِيكَ مُحَمَّدًا
وَ مُصَابُهُ لاَ يَحْتَوِيهِ عَزَاءُ
كُلٌّ مُعَزٍّ وَ مُعَزًّى لِأَنَّنَا
فِي حُزْنِنَا وَ مُصَابِنَا شُرَكَاءُ
أَمُحَمَّدٌ سِبْطَ الرَّسُولِ مُحَمَّدٍ
أَنْتَ الْمُؤَمَّلُ بَعْدَهُ وَ الرَّجَاءُ
نَحْنُ الْجُنُودُ وَ أَنْتَ قَائِدُنَا الَّذِي
لَهُ الْجُنُودُ كُلُّ الْجُنُودِ فِدَاءُ
نَسِيرُ خَلْفَكَ وَ الرِّيَاحُ عَوَاصِفٌ
وَ نَسِيرُ خَلْفَكَ وَ الرِّيَاحُ رُخَاءُ
فَارْكَبْ بِنَا كُلَّ صَعْبٍ فَإِنَّنَا
لَنَا بِسَاحَاتِ النِّزَالِ بَلاَءُ
دُمْتُمْ لِهَذَا الشَّعْبِ رَمْزًا وَ لْيَدُمْ
فِينَا وَلِيُّ الْعَهْدِ وَ الْأُمَرَاءُ

مراكش بتاريخ 02/08/1999

Share

عن alintifada1

https://t.me/pump_upp

تحقق أيضا

هل سيقضي “ChatGPT” على وظيفتك؟

الانتفاضة أثار تطبيق الدردشة الآلي “ChatGPT”، الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي، مخاوف من أن يؤدي إلى …