Par2378373

نساء الفرولة بين سندان الغربة ومطرقة الاستغلال

الانتفاضة

صابر

يلاحظ الجميع في بداية هذا الأسبوع أن جميع المدن والإدارات المعنية المغربية فتحت أبوابها لتسجيل النساء من أجل الهجرة إلى اسبانيا المجاورة، وأغلب هؤلاء العاملات ينحدرن من المناطق الجنوبية للمغرب وتفوق أعمارهن الأربعين سنة، يتهافتن ويتدافعن خلال التسجيل في موسم جني الفراولة، ولولا الظروف القاهرة والظلم وانعدام فرص التشغيل التي تعيشها المواطنة المغربية في بلادها لما قبلت الإهانة أمام أنظار واعين السلطة،  والغريب أن جلهن متزوجات ولديهن أولاد وهذا من أهم ما تشترطه الجهات المشغلة في اسبانيا، وذلك لضمان عودة العاملات إلى بلادهن بعد انتهاء موسم الجني. مما ينم عن استغلال النساء المقهورات لتحقيق مردودية فلاحية في فترة وجيزة، والاستغناء عنهم بعد ذلك لمواجهة مصيرهن بالعودة إلى المغرب المهمش، العودة إلى حكومة فاشلة بكل المقاييس تأكل الميزانية المخصصة لتنمية اقتصاد المغرب وتوفير فرص الشغل، وتجعل منها ميزانية مكدسة في بنوك سويسرا . أين هو دور المجتمع السياسي والحقوقي والمدني في تحسين الأوضاع المعيشية وخلق فرص شغل متكافئة؟.

إذا كان قطاع الفلاحة في المغرب مساهم أساسي في توفير فرص الشغل، وهدف مخطط المغرب الأخضر (و الذي عرف فشلا ذريعا ) إلى جعله محركاً اقتصاديا وأداة فعالة في محاربة الفقر بالعالم القروي، فلماذا تهرب هذه العاملات للعمل في القطاع الفلاحي ببلد أخر وتغترب تاركة وراءها فلذات أكبادها، لتعاني من ظروف عمل غير إنسانية، تنهك قواها في الاشتغال في حقول الفراولة تحت ضغط كبير، وتعاني التمييز في بلاد أجنبية وعرضة لكل مظاهر الاعتداء الجنسية والجسدية؟.

للجواب عن هذا السؤال يجب علينا محاسبة ومسائلة رئيس الحكومة عزيز اخنوش ووزير الفلاحة السابق الذي تولى هذا المنصب لأزيد من 18 سنة، أين هي الملايير التي صرفت على المخطط الأخضر ؟ لم نرى أي تطور على مستوى القطاع الفلاحي خصوصا في العالم القروي بل ما نشهده اليوم هو تهميش وتفقير وتضييع لثروات البلاد وإقصاء للعاملين بهذا القطاع، ما نتج عنه ارتفاع نسبة البطالة و نسبة هجرة العاملات المغربيات للبحث عن لقمة عيش حلال.

إلى أن يستيقظ ضمير المسؤولين نعزي أنفسنا فينا.

 

 

Share

عن alintifada1

https://t.me/pump_upp

تحقق أيضا

هل سيقضي “ChatGPT” على وظيفتك؟

الانتفاضة أثار تطبيق الدردشة الآلي “ChatGPT”، الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي، مخاوف من أن يؤدي إلى …