نائب عمدة مراكش المكلف بشركة التنمية المحلية، يقود حملة غير مسبوقة بقطاعي النظافة والانارة العمومية.

الانتفاضة

استجابة للملتمسات الكتابية لفعاليات المجتمع المدني، والجمعية المكلفة بتنظيم السوق البلدي ايزيكي، قام نائب عمدة مراكش المكلف بشركة التنمية المحلية،كمال ماجد، رفقة عبد الإله الالف نائب رئيس مقاطعة المنارة، ومسؤلي شركة النظافة، ومراكش حاضرة الانوار، بزيارة تفقدية، للسوق البلدي إزيكي، بمقاطعة المنارة، قصد تفقد مرافقه والوقوف عن كثب عن أحواله،وعن المشاكل التي تتخبط فيها مختلف مرافقة، بعدما تحول بسبب التهميش الى مايشبه “سوقا عشوائيا، وليس بلديا” كما توحي به اللافطة المكتوبة بمداخله الرئيسية، حسب وصف احد أعضاء جمعية السوق المذكور.
وبحسب مصادرنا ، فقد استمع نائب عمدة مراكش المكلف بقطاع النظافة والانارة العمومية، لتدخلات اعضاء المكتب المسير،لجمعية التجار بالسوق المذكور، والتي لخصوها في ضرورة اعادة هيكلة السوق واصلاحه، وتزويده بالوسائل اللوجيستيكية كالإنارة والنظافة ، والحراسة لتطوير السوق، وإصلاح محيطه وتنظيمه، بالنظر إلى الادوار الطلائعية التي يضطلع بها هذا المرفق البلدي الهام، بمنطقة ايزيكي والمناطق المجاورة بالمدينة.


وبحسب مصادرنا فقد وعد كمال ماجد نائب العمدة، بالاسراع بايجاد حلول مقنعة ومجدية، لكل المشاكل والاكراهات التي تدخل في اختصاصه، وفي مقدمتها تجويد وتقوية خدمات النظافة، بداخل السوق وبمحيطه، وتزيده بحاويات لجمع الازبال والنفايات، وخاصة مخلفات ذبح الدواجن،وبقايا اشلاء الاسماك،وغيرها.. بالإضافة إلى تزويد ممراته الداخلية ومحيطه بالانارة العمومية، الذكية، المستعملة في جميع الاسواق و الفضاءات، والشوارع العمومية بالمدينة، كما تم الاتفاق على تنظيم حملة واسعة النظافة بالسوق المذكور ومحيطه الخارجي، يوم الخميس المقبل، بمشاركة عمال شركة النظافة، وبعض الشركاء من فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة.
وقد خلفت هذه الزيارة التفقدية لنائب عمدة مراكش المكلف بشركة التنمية بمراكش الكبرى، ارتياحا كبيرا داخل اوساط جمعية تجار سوق ايزيكي،وساكنة المنطقة، بالنظر للمشاكل المزمنة التى ظل هذا المرفق العمومي الهام، يعاني منها طيلة الولاية الجماعية السابقة، على الرغم من رفع العديد من الشكايات والملتمسات الكتابية، لدى مسؤولي المدينة، سابقا، لكن دون جدوى، حسب تصريح بعض تجار جمعية السوق المذكور للجريدة.

الى ذلك اشادت فعاليات حقوقية وجمعوية مهتمة بالشان المحلي والبيئة بمدينة مراكش، بما وصفته ب(المقاربة الجديدة) التي ينهجها المجلس الجماعي الحالي، في مجال تدبير قطاعي النظافة والانارة العمومية بالمدينة، بعدما تحولت مختلف المقاطعات الخمس المشكلة لمجلس المدينة، في ظرف وجيز الى اوراش ميدانية مفتوحة بالليل والنهار، من اجل اجتثات مختلف النقط السوداء،  والمطارح العشوائية، واكوام المتلاشيات، والاشواك والاتربة وبقايا مواد البناء، من مختلف المناطق بالمدينة، ولاسيما بالدواوير والتجمعات السكانية الهامشية، كما لوحظ تحسن كبير على مستوى خدمات الإنارة العمومية، بالعديد من الشوارع، والازقة، والساحات العمومية والاسواق، بفعل التدخلات الميدانية الناجعة، لشركة مراكش حاضرة الانوار، والتي كثفت من تدخلاتها ونشاطها، قصد تغطية مختلف المناطق الحضرية والشوارع، والازقة، والاحياء الهامشية بمحيط المدينة، بمصابيح ذكية، متجانسة على مستوى اللون والحجم، والمسافة، مما اعطى لفضاءات المدينة رونقا وجمالية، بشهادة الساكنة وزوار المدينة.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

اعتداء على عون سلطة “شيخ” بالضرب الشنيع بتسلطانت

الانتفاضة سكينة مرزاق/ صحافية متدربة تعرض عون سلطة برتبة “شيخ” مساء أمس الإثنين 17 يناير …