من وراء اعدام أشجار النخيل بقاطعة جليز بمراكش ؟؟؟ !!!

5429 copy
اكرام

تتعرض منطقة حي عرصة علي اوحماد بشارع الأمير مولاي عبد الله والمناطق المجاورة إلى حملة اعدام أشجار نخيل التمر ، ومنذ بداية رمضان الكريم عرفت المنطقة اجتثات العشرات من أشجار النخيل اجتثاث ونقلها عبر شاحنات إلى أماكن مجهولة.

وتتسائل ساكنة مراكش عامة وساكنة المنطقة خاصة من رخض لهؤلاء المجرمين الذين يقتلون أشجار معمرة بدون وجه حق،  في حين أن القانون المغربي يفرض عقوبات زجرية على المتسببين في اجتثاث نخيل التمر دون الحصول على ترخيص المسؤولين المحليين ومكاتب الاستثمار الفلاحي، معتبرا أن الترخيص بالاقتلاع يمنح فقط في حالات إعادة الغرس وتفادي أن يعرض النخيل البنيات التحتية للخطر، وتتساءل الساكنة هل وراء ذلك حملة انتخابية قبل أوانها؟.

 وأضاف آخرون أن الانتعاشة العقارية والسياحية التي تعرفها المدن المغربية رفعت نسبة تهافت الوسطاء على أشجار نخيل التمر لأغراض الزينة في الحدائق، وأضاف أن نسبة الأرباح تكون مرتفعة في حين يبلغ ثمن شتلة شجرة نخيل التمر 150 درهما، يبيعها السماسرة بسعر يتجاوز 9000 درهم، يسرعون بنقلها إلى أماكن غرسها الجديدة على بعد مئات الكيلومترات قبل 72 ساعة من اجتثاث النخلة». وعن النتائج السلبية التي يتسبب فيها اجتثاث أشجار النخيل، للعلم أن اقتلاع أشجار النخيل التي يتجاوز عمرها 45 سنة يعرض القناطر والمسالك الطرقية والغطاء النباتي للتخريب وتظهر التعرية في المناطق الخضراء تزحف معه الرمال إلى الأراضي الفلاحية بشكل يحكم عليها بالجفاف، مما يؤدي إلى تراجع مردودية التمر في المنطقة، إذ تنتج كل نخلة في المتوسط 120 كيلوغراما من التمر في
السنة.

إذن فمراكش عاصمة النخيل، بها أشجار تفوق مئات السنين في عمرها، وتتعرض للإبادة وهي شجرة مباركة . تبعا للحديث الشريف :

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ – رضى الله عنهما – قَالَ بَيْنَا نَحْنُ عِنْدَ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم جُلُوسٌ إِذْ أُتِىَ بِجُمَّارِ نَخْلَةٍ فَقَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم:

«إِنَّ مِنَ الشَّجَرِ لَمَا بَرَكَتُهُ كَبَرَكَةِ الْمُسْلِمِ؟» . فَظَنَنْتُ أَنَّهُ يَعْنِى النَّخْلَةَ ، فَأَرَدْتُ أَنْ أَقُولَ: هِىَ النَّخْلَةُ يَا رَسُولَ اللَّهِ . ثُمَّ الْتَفَتُّ فَإِذَا أَنَا عَاشِرُ عَشَرَةٍ أَنَا أَحْدَثُهُمْ؛ فَسَكَتُّ ، فَقَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم «هِىَ النَّخْلَةُ » .

أخرجه الإمام البخاري في صحيحه (5444)، وللحديث ألفاظ أخرى.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

القضاء يلاحق مديرة مركز حماية الطفولة بمراكش بتهم ثقيلة

الانتفاضة ياسمين السملالي أحال قاضي التحقيق بمراكش مديرة مركز حماية الطفولة الحي الحسني بمراكش، على …