خبر عاجل
You are here: Home / مغاربية / ملف المرأة الحديدية بأكادير يهز الرأي العام بعد دخولها في اضراب عن الطعام وحرمانها من شروط محاكمة عادلية
ملف المرأة الحديدية بأكادير يهز الرأي العام بعد دخولها في اضراب عن الطعام وحرمانها من شروط محاكمة عادلية

ملف المرأة الحديدية بأكادير يهز الرأي العام بعد دخولها في اضراب عن الطعام وحرمانها من شروط محاكمة عادلية

الانتفاضة

صرح محامو المتهمة أحد تجار سوس والتي كانت تشتغل معه لمدة 34 عام، قالوا أن ملف المعتقلة احتياطيا مند أكثر من 12 شهر، السيدة الملقبة إعلاميا “بالمرأة الحديدية “، والمتهمة “بتهم” ثقيلة تتعلق بخيانة الأمانة واختلاس أموال شركة، والتي توجد رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن 2 بأيت ملول في وضع صحي مزري وفي ظل إضراب عن الطعام دخلت فيه مؤخرا، و قال المحامون أيضا بعد جلسة يوم الثلاثاء 9 فبرلير 2021 أن قضية هذه السيدة المسنة مازالت تعرف العديد من الخروقات منها أن ملفها خال من الوثائق دليل الاتهام وأن دفاعها لا يملك اي وثيقة تدينها كما أن اعتقالها يبقى تعسفا مادام أنها مضمونة ومسنة ،65 سنة، ومريضة تعاني من أمراض مزمنة ، مما يجعل اعتقالها الإحتياطي خرقا لقرينة البراءة واعتداء على حقوقها المشروعة.

وفي سياق هذه القضية قال ابنها أمام محكمة الإستىناف بأكادير في تصريح لممثلي وسائل الإعلام أنه حرم من ولوج المحكمة لمتابعة قضية والدته ، الأمر الذي استنكره المعني ، وأكد وهو يدرف الدموع أن حياة والدته مهددة بالموت وأن القائمين على إدارة العدالة بأكادير لا يحق لهم حرمانه من الدخول للمحكمة لمتابعة ملف والدته وهو الذي ينسق مع دفاعها وأن حضوره في محاكمة والدته حق من حقوق الإنسان وأن رئيس الجلسة أمر بالسماح له للحضور بينما منعه رئيس المحكمة عن طريق حراس أمن المحكمة

محامو المرأة الحديدية  يقولون بأن حرمان ابنها من الدخول لمتابعة محاكمتها يعد تعسفا في حقه وخرقا لشروط المحاكمة العادلة، وطالبوا بالتعجيل بالرد على تجريحهم وطعنهم في ظروف محاكمة هذه السيدة.

وفي صلة بالموضوع علم جريدة الانتفاضة أن المرأة الحديدية نقلت صباح اليوم الثلاثاء الى مصحة السجن بعد انهيار صحتها على اثر دخولها في اضراب على الطعام مند يوم السبت 6فبراير الجاري.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW