خبر عاجل
You are here: Home / عين على مراكش / مصالح الأمن بمراكش تقوم بإعادة تمثيل جريمة قتل وتقطيع أجنبي بحي جليز‎
مصالح الأمن بمراكش تقوم بإعادة تمثيل جريمة قتل وتقطيع أجنبي بحي جليز‎

مصالح الأمن بمراكش تقوم بإعادة تمثيل جريمة قتل وتقطيع أجنبي بحي جليز‎

الانتفاضة/محمد بولوطار

جرت  بعد ظهر امس الجمعة 23 يونيه 2017، عملية إعادة تمثيل جريمة قتل وتقطيع جثة، والتي راح ضحيتها أجنبي، منذ حوالي أسبوعين.

وجرى إعادة تمثيل الجريمة تحت حراسة امنية مشددة،  من طرف رجال الشرطة القضائية الذين طوقوا العمارة  ” التي تمت بإحدى شققها، عملية تصفية وتقطيع الأجنبي،  وذلك بحضور والي أمن مراكش “سعيد العلوة “،  ورئيس مصلحة الشرطة القضائية “محسن مكوار” وعناصر الشرطة العلمية والتقنية، وممثلي وسائل الإعلام المحلية والوطنية.
وجرى استقدام المتهمة “احلام” وهي شابة في بداية عقدها الثالث، كانت تعمل كمدلكة، وسط طوق أمني مشدد، حيث تمت مرافقتها إلى الشقة التي وقعت فيها الجريمة، والمواقع التي عملت توزيع أجزاء من جثة الضحية بها، بعدما قطعتها ووضعتها في أكياس بلاستيكية، لتقوم برميها في حاويات أزبال بكل من حي بين القشالي، جليز قرب مستشفى ابن طفيل، وكذلك بالقرب من المستشفى العسكرى ابن سيناء.
تجدر الإشارة إلى أن مصالح الشرطة القضائية تمكنت أول أمس الخميس، من فك لغز هذه الجريمة التي هزت بشاعتها مشاعر ساكنة المدينة الحمراء. والتي راح ضحيتها فرنسي يبلغ من العمر 46 سنة، بعد تحقيقات استمرت لأسبوع من الزمن، حيث تمكنت من تحديد هوية الضحية والانتقال إلى الشقة التي كان يقيم بها بشارع مولاي رشيد بحي جليز بالطابق الخامس من “إقامة زينب”،  لتتوصل العناصر الأمنية إلى إفادة بأن شابة كانت تتردد عليه بين الفينة والاخرى، وتقطن بحي بين القشالي، ليتم إيقافها ومواجهتها بالواقعة حيث اعترفت بكونها حاولت الدفاع عن نفسها من تحرش الضحية ودفعته ليسقط أرضا ويفارق الحياة، لتقوم بعد ذلك بتقطيع الجثة ووضعها في اكياس، ورميها عبر نقط متفرقة، بهدف طمس معالم الجريمة.
كما علمت “الانتفاضة ” أن التحقيق لا يزال مستمرا مع عناصر أخرى، فتاة وعسكريين، ربما تكون لهم يد في مساعدة المتهمة في تقطيع الجثة.  
Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW