‘لوسوار إيكو’ المغربية تتوقف عن الصدرو بسبب مشاكل مالية

51dbe488-77fc-472a-b2d0-39bd5bc25b1c 
قرر مدير اليومية الفرانكوفونية الورقية “لوسوار إيكو” التي تصدر في المغرب، توقيف صدور الجريدة إبتداء من الأسبوع المقبل، بسبب “ضائقة مالية” جعلت تمكن إدارة الجريدة من تسديد مستحقات المطبعة، ومن المرتقب أن أن يجتمع إداريو وصحفيو الجريدة يوم الجمعة 30 غشت الجاري، من أجل التباحث عن الحلول الممكنة من الأزمة المالية التي تمر منها الصحفية الفرانكوفونية .
هذا، وأكدت وزارة الإتصال في بيان لها عن الأزمة المالية لـ”لوسوار إيكو”، بأن جريدة “لوسوار إيكو” قامت بـ”تسوية وضعيتها منذ 22 يونيو الماضي عبر تحويل أسهم الشريك الأجنبي في رأسمالها إلى آخر مغربي”.

وأوضح بيان الوزارة، أن مصالحها المختصة طالبت مسؤولي الشركة الناشرة للجريدة٬ بعد تبين وجود شريك أجنبي في رأسمال الشركة٬ بضرورة تسوية هذه الوضعية وفقا للمسطرة الجاري بها العمل في الفصلين 12 أو 28 من قانون الصحافة والنشر٬ “وهو ما استجابت له الشركة بطريقة سريعة وإيجابية عبر الإعلان عن مباشرة مسطرة تحويل أسهم الشريك الأجنبي إلى آخر مغربي”٬ مضيفا أنه تم إنجاز هذه المسطرة وإبلاغ السلطات المعنية بتاريخ 22 يونيو الماضي.

وتشير مصادر صحفية فرانكوفونية، بأن الشريك الفرنسي للجريدة، لا تتعدى مساهمته 5 في المائة في رأسمال الجريدة، عكس صحف فرانكوفونية أخرى تصدر بشكل طبيعي دون مشاكل مالية.

 

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

الإعلان عن انطلاق الدورة الـ 20 للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة برسم سنة 2022

الانتفاضة أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع التواصل)، اليوم الجمعة، عن انطلاق الدورة الـ 20 …