كيبتشوجي يكسر حاجز الساعتين لأول مرة في تاريخ الماراثون و الاتحاد الدولي يعلق…إنجاز غير معترف به

الانتفاضة

بات الكيني إليود كيبتشوجي أول عدّاء يقطع أحد سباقات الماراثون في أقل من ساعتين، حيث أحرز ماراثون فيينا اليوم السبت، مسجلا ساعة و59 دقيقة وأربعين ثانية.

وأكمل البطل الأولمبي وصاحب الرقم القياسي العالمي في الماراثون مسار السباق الذي امتد لنحو 42 كيلومترا خلال ساعة واحدة و59 دقيقة‭ ‬وأربعين ثانية، وسط أجواء ضبابية في العاصمة النمساوية.

وسجل كيبتشوجي متوسط دقيقتين وخمسين ثانية في كل كيلومتر، ووصل إلى خط المنتصف بعد 59 دقيقة و35 ثانية.

وقال الاتحاد الدولي لألعاب القوى، إنه لن يعترف بالرقم بشكل رسمي لأنه أحرز في مسابقة مفتوحة رغم أن رئيس الاتحاد الدولي سيباستيان كو رحب بمحاولة تحطيم الرقم.

وكانت هذه ثاني محاولة للعداء الكيني لكسر حاجز الساعتين بعد أن خسر المحاولة الأولى بفارق 26 ثانية في مونزا الإيطالية قبل عامين، ولم يتم الاعتراف أيضا بذلك الرقم من طرف الاتحاد الدولي.

وقال كيبتشوجي في وقت سابق، إن تسجيل رقم أقل من ساعتين أشبه بالصعود إلى سطح القمر.

ويحمل كيبتشوجي -بطل أولمبياد ريو 2016- الزمن القياسي العالمي الرسمي لسباقات الماراثون، وحققه في ماراثون برلين عام 2018 حينما سجل ساعتين ودقيقة و39 ثانية. 

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

المغرب قبلة للمنتخبات الإفريقية التي تعيش أوضاعا صعبة في ملاعبها

الانتفاضة سعيد صبري تقدمت منتخبات بوركينافاسو، إفريقيا الوسطى، الكونغو الديمقراطية، غامبيا، غينيا، غينيا بيساو، ليبيريا، …