[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]

خبر عاجل
You are here: Home / تربوية / تربوية / كلمة عزيز بوينيان عامل إقليم الرحامنة بمناسبة اللقاء الجهوي لتتبع وتقييم تفعيل الاتفاقية الإطار حول مكافحة الهدر المدرسي للوقاية من زواج القاصر
كلمة عزيز بوينيان عامل إقليم الرحامنة بمناسبة اللقاء الجهوي لتتبع وتقييم تفعيل الاتفاقية الإطار حول مكافحة الهدر المدرسي للوقاية من زواج القاصر

كلمة عزيز بوينيان عامل إقليم الرحامنة بمناسبة اللقاء الجهوي لتتبع وتقييم تفعيل الاتفاقية الإطار حول مكافحة الهدر المدرسي للوقاية من زواج القاصر

الانتفاضة

يشرفني أن أرحب بكم و أشكركم على تلبيتكم الدعوة لحضور أشغال هذا اليوم الدراسي”من أجل إلزامية التعليم الأساسي من أجل محاربة الهدر المدرسي للوقاية من زواج القاصرات” الموازي لاحتفالات ذكرى تخليد اليوم العالمي لحقوق الطفل والدي يندرج في إطار تفعيل إتفاقية الإطار للشراكة  والتعاون المنبثقة عن إعلان مراكش 2020 للقضاء على العنف ضد النساء.

حضرات السيدات والسادة

بفضل العناية الخاصة التي يوليها جلالة الملك محمد السادس، حفظه الله، للنهوض بأوضاع الطفولة و المرأة  وضمان حقوقهم، بحيث تضمنت الرسالة الملكية بمناسبة الدورة الثامنة لقمة منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية «أفريسيتي»، 24 نونبر 2018 بمراكش، توجيهات سامية في هذا الإطار؛ حيث قال جلالته: “فيجب ألا تنحصر جهود حماية الأطفال في الحفاظ على سلامتهم الجسدية والمعنوية والنفسية، بل ينبغي أن تقترن أيضا بتوفير الشروط الكفيلة بالنهوض بأوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. (…) فهذا التحدي، وإن كان جسيما بحمولته، فهو جدير بأن نخوض غماره من أجل كسب الرهانات المرتبطة به”.
إن الرؤية المتبصرة للملك محمد السادس والالتزام الشخصي والقوي للأميرة للا مريم جعلا من النهوض بحقوق المرأة والطفل وحمايتها أولوية وطنية، وذلك حتى قبل المصادقة على الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل.
وتفعيلا لمضامين إعلان مراكش للقضاء على العنف ضد النساء والموقع بين يدي صاحبة السمو الملكي الأميرة لا مريم
وتنفيدا للالتزام الدستوري للمملكة بالتشبت بحقوق الإنسان كما هو متعارف عليه دوليا إذ نص في الفصل 32 على أن الدولة تسعى إلى «توفير الحماية القانونية، والاعتبار الاجتماعي والمعنوي لجميع الأطفال، بكيفية متساوية، بصرف النظر عن وضعيتهم العائلية». كما نص على أن «التعليم الأساسي حق للطفل وواجب على الأسرة والدولة»، وأحدث مجلسا استشاريا للأسرة والطفولة.
ووعيا بأن الحد من ظاهرة العنف والتمييز ضد النساء و محاربة الهدر المدرسي وزواج القاصر  تستدعي تعبئة جماعية ومتواصلة، واعتماد مقاربة تشاركية وشمولية تستهدف استثمار كل الطاقات والموارد القطاعية..
وتجاوبا مع الدينامية الكبيرة المعبر عنها من لدن مختلف المتدخلين وانخراطهم البارز في مجال التعليم ومحاربة الهدر المدرسي ومناهضة العنف ضد النساء ولتعزيز سبل الدعم والشراكة مع مختلف الفاعليين انخرطت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية من إنطلاقتها في ماي 2005  وعبر جميع مراحلها بكيفية هامة من خلال إنجاز العديد من المشاريع ذات الوقع الإجتماعي الوقائي والإستباقي لتشجيع تمدرس الفتاة خاصة في الوسط القروي من بناء وتعميم دور الطالبة و النقل المدرسي بجميع النفوذ الترابي للإقليم. ومواكبة جمعيع أشكال الدعم المدرسي كبرنامج مليون محفظة-برنامج تسيير- توزيع المنح….إلخ مما جعل إقليم الرحامنة يتبوأ الصادرة الجهوية في النتائج المحصلة على خاصة نتائج الباكالوليا, وتقليص نسب الهدر المدرسي الإعدادي والثانوي.
وفي الختام وانطلاقا من مبدأ تشجيع تمدرس الفتاة كآلية لمحاربة ظاهرة زواج القاصرات شانا للجميع، أناشد جميع المتدخلين والفاعلين في الانخراط في هذا المشروع المجتمعي وبحث سبل الشراكة والتعاون وتوحيد البرامج والتقائية المتدخلين.
وفقنا الله لما فيه خير لهذه البلاد تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمدالسادس نصرهالله وأيده.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Leave a Reply

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
[url=https://top4top.io/][img]https://b.top4top.io/p_21289moix1.jpeg[/img][/url]
الإنتفاضة

FREE
VIEW