كتاب جديد” اسئلة المنهج في العلوم الاجتماعية والانسانية” لسلمان بونعمان

salman2-260x362

ينتظر أن يصدر كتاب جديد للباحث المغربي سلمان بونعمان تحت عنوان “أسئلة المنهج في العلوم الاجتماعية والانسانية “، لينضاف بذلك إلى الخزانة الوطنية .

الكتاب الذي سيكون في متناول القارئ المغربي في المعرض الدولي المقبل للكتاب بالدار البيضاء عبارة عن تأليف جماعي، قام بالاشراف عليه وتحريره الباحث سلمان بونعمان .

وقال سلمان بونعمان في تصريح له، أن الكتاب الجديد يحاول أن يستعيد أسئلة المنهج في حقل العلوم الاجتماعية من منظور طرح السؤال ووعي التحديات ونقد المقاربة والتفكير في سبل التطوير .

وأضاف بونعمان لقد خُضت في هذا الكتاب تجربة فريدة وجديدة في التأليف والبحث تختلف عن باقي تجاربي مع الكتب الأربعة السابقة، حيث عملت مشرفا علميا ومنهجيا على مشروع علمي تؤطره وحدة الإشكالية وهي: أسئلة المنهج في العلوم الاجتماعية والإنسانية، حيث تتفرع عنه دراسات من زوايا نظر متنوعة اشتغل عليها باحثون شباب متميزون لمقاربة سؤال المنهج وفق تخصصات: علم الاجتماع والفلسفة وعلم السياسة والانتروبولوجيا وحتى في الحقل الأدبي المعاصر.

وتابع الباحث المغربي إننا نهدف في هذا العمل إلى التأكيد على أهمية فتح أوراش للتفكير الجماعي التكاملي في إشكالات المناهج داخل حقل العلوم الاجتماعية والانسانية، وضرورة الانخراط في مشاريع علمية تسودها روح الجماعات العلمية، لنستعيد الحاجة إلى وعي طرح سؤال المنهج وإيلاء الأهمية المركزية له من أجل بناء تفكير علمي منهجي، يؤكد أن القيمة الحقيقة للنهضة في مجال البحث العلمي العربي وتطويره، تقتضي تطوير القدرات المنهجية والتفسيرية للمناهج في تفاعلها مع الظواهر والوقائع وإعادة اكتشاف وتوليد شبكة من العلاقات والتفاعلات بين أنماط الإدراك والمعرفة والواقع.
وأوضح مؤلف “أسئلة دولة الربيع العربي” إن ما يهمنا هو طريقة النظر والتفكيك والتركيب والتحليل التي يتسم بها عقل الباحث ومدى وعيه بالخلفيات الإيديولوجية والتحيزات والفلسفات الكامنة في المناهج والمقاربات والأدوات البحثية التي تؤطر الحقل العلمي الذي يشتغل فيه. فليست الهدف النهائي بالنسبة للباحث العلمي هو حشد المعلومات وتجميع كمّ هائل من المعطيات بدون أي رؤية معرفية ومنهجية ناظمة لعمله تجعله يلج حقل الإبداع والتجديد الفكري المستقل، بدل السقوط في آفات: “المعلوماتية” و”التقليدية” و”الجاهزية” و”التبسيطية” التي تحوّل الباحث إلى آلة صماء وبنك معلومات لا يحمل قلق المعنى وحرقة السؤال ولذة المعاناة ووجع التفكير خارج الإطار السائد يقول سلمان بونعمان .

يذكر أن الباحث المغربي سلمان بونعمان سبق وأن أصدر أولى كتبه سنة 2012 بعنوان “فلسفة الثورات العربية، و أصدر في نفس السنة كتابا بعنوان التجربة اليابانية: دراسة في أسس النموذج النهضوي” كما صدر له كتاب أسئلة الربيع العربي سنة 2013 فضلا عن كتاب “النهضة اللغوية وخطاب التلهيج الفرنكفوني” الذي صدر له سنة 2014 .

وتجدر الإشارة أن الكتاب الجديد شارك في تأليفه الباحث أسامة خضراوي والباحث محمد الأشهب ومحمد الطويل وعمر الطاهيري ، كما قام بتقديم الكتاب الباحث المغربي بلال التليدي .

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مهرجان موازين – إيقاعات العالم يعود ابتداء من سنة 2024

الانتفاضة أعلنت جمعية مغرب الثقافات أن مهرجان موازين – إيقاعات العالم سيعود بقوة سنة 2024 …