قلعة السراغنة: اجتماع بجماعة أولاد أعمر لحث الموظفين على تفعيل الخطاب الملكي

44

الانتفاضة/ رحال ريحاني

عقد رئيس جماعة أولاد أعمر محمد العربي أبوعلي لقاءا مع الموظفين التابعة للجماعة، وذلك صباح اليوم الاثنين 31 أكتوبر 2016، بقاعة الاجتماعات. ويأتي هذا الاجتماع في إطار سلسلة من اللقاءات عقدها الرئيس مع الموظفين الجماعيين في وقت سابق. لكن لقاء اليوم كانت له خاصية متميزة وهي تنزيل الخطاب السامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الذي ألقاه غداة افتتاح البرلمان. وقد انتهز رئيس الجماعة فرصة اللقاء مع رؤساء المصالح وعدد من الموظفين ووجه لهم رسائل كثيرة. ونبهم في بداية كلمته أن السياسة والانتخابات يجب ترك مخلفاتها وراءنا، والبدء في مرحلة جديدة ينخرط فيها الجميع لخدمة الجماعة وساكنتها.

واستشهد الرئيس محمد العربي أبوعلي بالتوجيهات التي تضمنها الخطاب الملكي، خاصة في ما يتعلق بعلاقة المواطن بالإدارة المغربية. وفي هذا الصدد قال الرئيس بأن الجماعة لها ارتباط كبير بمصالح المواطنين، وعليه حث الموظفين على العمل سويا على إصلاح الإدارة من أي خلل يشوبها، وبتحسين جودة الخدمات. ومن أجل إعطاء نتائج فعلية وصورة مغايرة للجماعة كما شدد على مسألة الانضباط في العمل واحترام التوقيت الإداري. وفي مقابل هذه المطالب، وعد بمواصلة تحسين ظروف العمل وتوفير التجهيزات ووسائل العمل، وخلق تحفيزات للموظفين. ومما جاء في كلمة الرئيس أيضا، أنه سيشرف بنفسه على عقد اجتماعات أسبوعية مع القطاعات التي تشكو من اختلالات أو ضعف في مردودها  المالي مثل قسم التعمير و الجبايات ومصالح تصحيح الإمضاء والحالة المدنية.

وخلص الرئيس في نهاية كلمته، أن العمل المشترك بين أعضاء المجلس ورؤساء  المصالح، – كل من موقع مسؤوليته – سيعطي نتائج ايجابية للإدارة ومرودية نفعية للجماعة.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية بدمنات تدين كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني بدمنات، وتدعو الى النضال الجماهيري الوحدوي للتصدي له

الانتفاضة في الوقت الذي لم يستفق العالم بأسره من صدمة جريمة اغتيال الصحافية المناضلة ‘شيرين …