في انطلاق أشغال المؤتمر الدولي الأول “إيراسموس” بمراكش إجماع على أهمية التكوين والتكوين المستمر في مجال التعليم العالي والبحث العلمي

الانتفاضة – محمد بولطار

انطلقت صباح اليوم الإثنين 17 أكتوبر 2022، أشغال الدورة الأولى للمؤتمر الدولي “أیام إیراسموس العلمیة” والتي تستمر حتى يوم غد الثلاثاء 18 أكتوبر 2022،  وينظمها المكتب الوطني “إیراسموس المغرب” وجامعة القاضي عیاض بمراكش، بشراكة مع وزارة التعلیم العالي والبحث العلمي والابتكار، وبعثة الاتحاد الأوروبي في المغرب، وندوة رؤساء الجامعات “CPU” ومنظمة العالم الإسلامي للتربیة والعلوم والثقافة “الإیسیسكو”، تحت شعار “التعاون والبحث العلمي في خدمة التعلیم العالي والابتكار”.

الجلسة الافتتاحية لهذا اللقاء العلمي الأول من نوعه، ترأسها “محمد الطاهري” مدير التعليم العالي والتنمية البيداغوجية بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، و”مولاي الحسن أحبيض” رئيس حامعة القاضي عياض بمراكش، و”قيس الهمامي” مدير الإيسيسكو للاستشراف الاستراتيجي، وعدد من رؤساء الجامعات المغربية والأوروبية بدول البحر الأبيض المتوسط والمؤسسات والمنظمات العاملة في مجال التعلیم العالي والأساتذة الباحثين.

وأبرز “محمد الطاهري” في كلمة بالمناسبة أن مثل هذه اللقاءات توفر فرصة للأساتذة الباحثين لأجل تبادل الخبرات، واستشراف المستقبل القريب، وتساهم بإطارها العام في تموقع متميز للجامعة المغربية بين مصاف الحامعات الدولية في مجال التكوين والبحث العلمي والتعاون والابتكار في مناخ عام تسوده المساواة والاستدامة، وتطوير البعد الدولي للشراكات التي تهتم بالتكوين والتكوين المستمر للباحثين المغاربة.  

بدوره شدد“مولاي حسن أحبيض” على اهمية المحاور الرئیسیة التي يناقشها المؤتمر، والتي تمثل التحدیات الحالیة والمستقبلیة للتعلیم العالي والبحث العلمي، والتي فرضتها العولمة والتغيرات المرتبطة بها، وبالتالي البحث عن آفاق وفرص جديدة لتطوير وتحسين التكوين بالتعليم العالي والبحث العلمي، من خلال تجويد طرق التعلیم والتعلم، والرقمنة واستخدام التكنولوجیا في التعلیم، والاعتماد على التعلیم الدامج والحركیة والانفتاح الدولي، والمقاولاتیة وقابلیة اندماج خریجي التعلیم العالي في سوق العمل، والتدبیر والحكامة.وأبرز “أحبيض” أن هذه المواضيع تتلاقى مع المحاور الاستراتيجية التي تعتمدها مؤسسات التعليم العالي بالمغرب، وبالتالي فإنها تشكل قيمة مضافة للرؤيا الاستشرافية لجامعة القاضي عياض بمراكش والجامعات العمومية المغربية.

 

إلى ذلك أشار “قيس الهمامي” بأن منظمة الإيسيسكو أنشأت مركزها للاستشراف الاستراتيجي لتعزيز فرص التكوين والتكوين المستمر من أجل التنمية المستدامة، وتشجيع الدراسات الاستشرافية، وتعزيز الديبلوماسية الاستراتيجية من خلال إقامة شراكات مع مراكز البحث العلمي حول العالم، ووضع آليات للرصد والتحليل.


للإشاة فإن هذا المؤتمر يهدف إلى دعوة الباحثین والأساتذة ورؤساء الجامعات والمؤسسات والمنظمات العاملة في مجال التعلیم العالي، لتقدیم مبادرات وأبحاث مبتكرة لدعم قدرات المؤسسات وھیئات التدریس والبحث والأطر الإداریة والطلبة وخریجي التعلیم العالي )، ومشاریع أو دراسات أو أعمال بحث، بالإضافة إلى تبادل المعرفة في مجالات التعلیم العالي والتعاون والحركیة والتعلیم الدامج والانفتاح الدولي، وكذا تعزیز وخلق شبكات وتطویر الشراكات من أجل فتح آفاق الابتكارفي التعلیم العالي، وتثمین المعارف في ابتكار وسائل ناجعة لمواكبة التحدیات التي يواجھھا التعلیم العالي والبحث العلمي، وتعزیز دورالشبكات الدولیة في البحث العلمي في نقل الممارسات الجیدة في التكوین، وخلق التظافر بین مشاریع “إیراسموس” وبرامج التعاون الأخرى، ولاسیما البرامج الأوروبیة،” PRIMA “و “Europe” Horizon وتثمین نتائج مشاریع “إیراسموس”، ونشر الممارسات الجیدة لھذه المشاریع.

Share

عن Boulatar Mohamed

تحقق أيضا

جلالة الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط

الانتفاضة ” ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، يومه السبت 3 دجنبر …