غرق سفينة تقل فريقا رياضيا وجمهوره في بحيرة ألبيرت بأوغندا في فاجعة راح ضحيتها 30 شخصا

uganda_albert_261216

الانتفاضة/حسناء آيت علي

قتل حوالى 30 شخصا هم اعضاء في فريق كرة قدم محلي صغير ومشجعوه الاحد في غرق سفينتهم في بحيرة البرت غرب اوغندا بحسب ما اعلنت الشرطة الاوغندية الاثنين.

وقال قائد الشرطة المحلية جون روتاغيرا “كان هناك احتفال على السفينة، وكان الركاب يرقصون وبعضم كان ثملا. وكانت السفينة تنقل عددا اكبر من قدرة استيعابها، 45 شخصا، وكلهم اعضاء فريق كرة قدم الى جانب مشجعين محليين”.

واضاف “كانت المياه هادئة لكن المشكلة وقعت حين تجمع الفريق ومشجعوه اثناء الرقص على جانب واحد من السفينة ما ادى الى انقلابها، وغرق 30 شخصا”.

واوضح ان الشرطة وصيادين تمكنوا من انقاذ 15 شخصا.

والضحايا من قرية كاويباندا في منطقة بوليسا. وكان يفترض ان يلعب الفريق في مباراة ودية في منطقة هويا المجاورة خلال الاحتفالات بعيد الميلاد.

وهو ثاني حادث غرق كبير يقع خلال ايام في بحيرات اوغندا. فالجمعة قتل 20 شخصا في الظروف نفسها، لكن في بحيرة فيكتوريا (جنوب شرق).

وكان هؤلاء الاشخاص عائدين من جزيرة بوكاسا على بحيرة فيكتوريا حيث امضوا عطلة عيد الميلاد، نحو عنتيبي.

وتقع حوادث متكررة في المياه الاوغندية، ففي نوفمبر قتل عشرة اشخاص على الاقل في غرق سفينة في بحيرة البرت.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

جائزة “ياشين” لأفضل حارس مرمى: ياسين بونو يتصدر المرشحين لإحراز اللقب

الانتفاضة كشفت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية، عن أسماء المرشحين لجائزة “ياشين” لأفضل حارس مرمى، ضمن …