عدة جماعات تابعة لإقليم خنيفرة تعيش حصارا بسبب التساقطات الثلجية

الانتفاضة

تعيش عدة جماعات تابعة لإقليم خنيفرة، منذ بداية التساقطات الثلجية الأخيرة، حصارا مطبقا بسبب الانقطاع المتكرر لشبكة الماء والكهرباء وكذا الهاتف، هذا بالإضافة إلى شلل تام بعدد من المسالك الطرقية التابعة للإقليم.
مصادر من مدينة مريرت كشفت ل”جريدة الانتفاضة “، أن الساكنة تعاني العطش بسبب انقطاع التزود بالماء طيلة يومه الثلاثاء، كما أن قنينات الغاز أصبحت عملة نادرة داخل المدينة، فيما تعيش حركة المرور شللا تاما بسبب كثافة الثلوج على مستوى جميع الشوارع.
جماعة كروشن تعيش هي الأخرى على وقع حصار خطير جراء التساقطات الثلجية، حيث انهارت عدة منازل طينية، كما تم تسجيل نفوق مئات رؤوس الماشية بعدد من الدواوير التابعة لهذه الجماعة، في غياب أية مساعدات من الجهات المعنية، نفس الأمر بالنسبة لجماعة اجدير التي تراوح فيها علو الثلوج المترين.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

حادثة سير مميتة لنقل عمال الضيعات بنواحي مكناس

الانتفاضة سكينة مرزاق – صحافية متدربة شهدت نواحي مدينة مكناس، مساء يوم أمس الجمعة 14 …