عبد الفتاح السكيرج المدير التنفيذي للجمعية الوطنية لرؤساء مجالس العملات والاقاليم بالمغرب، في لقاء خاص مع جريدة الانتفاضة.

اكد عبد الفتاح السكيرج المديرالتنفيذي للجمعية الوطنية لرؤساء مجالس العملات والاقاليم، في تصريح لجريدة الانتفاضة، بأن الجمعية برئاسة درويش ،تعمل كاطار مؤسساتي منتخب من اجل تجويد القوانين، وتجاوز العقبات والمشاكل التدبيرية، خصوصا الجانب المتعلق بالميزانيات” المتعلقة بمجالس العملات والاقاليم بالمغرب.
وشدد على أهمية الحضور الوازن للجمعية داخل المنظمات الدولية، والذي تضطلع من خلاله بدور الدبلوماسية الموازية، التي تعد من بين مؤشرات التطور الديمقراطي الذي تعيشه المملكة.
وفي نفس السياق تحدث السكيرج الاختصاصات مجالس العمالات والاقاليم ومقىنتها بالاختصاصات الموكولة بحكم القانون الجماعات المحلية وكذلك الجهات الترابية، على اعتبارات مجالس العمالات تختص بالجوانب التنموية والاجتماعية للساكنة لاسيما بالمناطق الهشة بالعالم القروي،كما استعرض ذات المسؤول أهم الأعمال والأنشطة التي قامت بها الجمعية منذ إحداثها في 28 يناير 2019، فضلا عن التذكير بالمحطات التي شاركت فيها، سواء على المستوى الوطني كمخاطب لوزارة الداخلية أو لمختلف المؤسسات العمومية، أو على مستوى مشاركاتها في عدد من المؤتمرات والندوات الدولية.
وقال السكيرج في نفس التصريح الاعلامي بان إحداث هذه الجمعية كإطار مؤسساتي وكآلية جديدة تكون بمثابة قوة اقتراحية أمام الجهات الحكومية، لحل الإشكالات التي تواجهها لممارسة اختصاصاتها وتمكينها من الوسائل الضرورية لذلك، مع إبداء الرأي حول القضايا المتعلقة بممارسة اللامركزية وتدبير الشأن الترابي.

Share

عن جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

تحقق أيضا

الإعلان عن انطلاق الدورة الـ 20 للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة برسم سنة 2022

الانتفاضة أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع التواصل)، اليوم الجمعة، عن انطلاق الدورة الـ 20 …