عبد الإله ابن كيران، يستغرب من شمل الحملة لإحدى ماركات الحليب ونوعا من المياه رغم غياب أي زيادة في الأسعار.

الانتفاضة/متابعة

في أول تعليق له على حملة مقاطعة بعض المنتوجات، قال الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة السابق، عبد الإله ابن كيران، إنه يستغرب من شمل الحملة لإحدى ماركات الحليب ونوعا من المياه رغم غياب أي زيادة في الأسعار.
وقال بنكيران، إنه يمكن فهم دواعي مقاطعة علامة تجارية بسبب التغيرات المستمرة التي تعرفها أسعار المحروقات في البلاد، بحسب ما نقلته جريدة “أخبار اليوم”.
وتابع الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، “تأكدت من أن ماركة الحليب والمياه المعدنية لم تشهد أي زيادة، ما أثار استغرابي”.
وكشف بنكيران عن وجود حملة إعلامية غير معتادة تواكب حملة المقاطعة، في إشارة إلى اتهام جهات لحزب العدالة والتنمية بالوقوف وراء هذه الحملة لتصفية حساباته مع جهات سياسية بعينها.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

تازة.. التحرش والابتزاز يلقي بـ”أستاذ متقاعد” خلف القضبان

الانتفاضة قضت المحكمة الابتدائية بتازة بخمسة أشهر حبسا نافذة وغرامة مالية قدرها 20 ألف درهم، …