خبر عاجل
You are here: Home / دولية / سقوط الطائرة المصرية يتحول الى لغز
سقوط الطائرة المصرية يتحول الى لغز

سقوط الطائرة المصرية يتحول الى لغز

673

ما يزال الغموض يكتنف أسباب سقوط الطائرة المصرية في البحر الأبيض المتوسط فجر أمس (الخميس) وتحول الأمر الى لغز، إذ في الوقت الذي استبعد وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك آيرولت اليوم وجود أي مؤشر على الإطلاق حول أسباب تحطم الطائرة المصرية، في وقت رجحت فيه السلطات المصرية احتمالية وقوع عمل إرهابي. وكان شريف فتحي وزير الطيران المدني المصري، قال في وقت سابق إن احتمال العمل الإرهابي قد يكون الأرجح، إلا أن الوزير الفرنسي استبعد هذه الرواية، ودعا إلى “الحذر بشأنها”.
وقال جان مارك آيرولت لشبكة “فرانس 2” التلفزيونية “اننا ندرس كل الفرضيات، لكن ليس لدينا اي فرضية مرجحة، لاننا لا نملك اي مؤشر على الاطلاق حول اسباب” تحطم طائرة ايرباص ايه 320 المصرية في البحر المتوسط وعلى متنها 66 شخصا بينهم 30 مصريا و15 فرنسيا. واعلن انه سيستقبل في مقر وزارة الخارجية يوم غد عائلات الركاب “لاعطاء اقصى ما يمكن من معلومات بشفافية تامة” حول اختفاء الطائرة.
وقال ايرولت “في مطلق الاحوال، سنبحث عن حطام الطائرة. ان فرنسا تشارك مع مصر واليونان ودول اخرى، وبات هناك طائرة في الموقع، وستتبعها طائرة اخرى وسفن”.
وأوضح “تحدثت مرتين مع نظيري سامح شكري عبر الهاتف ولم يقل لي هذا، قال لي ببساطة انه يريد ان يجري درس كل الفرضيات بشفافية تامة. هناك تعاون كامل بين مصر وفرنسا، وهذا مهم جدا”.
وتابع “ساجمع غدا ممثلي جميع العائلات، من 12 جنسية، والسفراء، وسيكون هناك بالطبع ممثلو النيابة العامة ومكتب التحقيقات في الحوادث” مؤكدا “سيكون بوسعنا اعطاء اقصى ما يمكن من معلومات بشفافية تامة. الحقيقة كاملة، ولا شيء سوى الحقيقة، بالطبع. هذا واجبنا تجاه العائلات”.

وكانت رحلة “مصر للطيران” ام اس804 اقلعت من مطار باريس شارل ديغول الى القاهرة عندما اختفت عن شاشات الرادار في الساعة الثانية عشرة و 45 دقيقة اثناء وجودها في المجال الجوي المصري كما قال نائب رئيس الشركة المصرية.
وقالت السلطات اليونانية ان الطائرة اختفت عن شاشات الرادار اليونانية في الساعة الثانية عشرة و 29 دقيقة اثناء خروجها من المجال الجوي اليوناني ودخولها المجال الجوي المصري.
وذكرت شركة الطيران المصرية ان الطائرة كانت تنقل 56 راكبا بينهم طفل ورضيعان بالاضافة الى طاقم من سبعة افراد وثلاثة عناصر امن. واضافت ان الركاب هم 30 مصريا و15 فرنسيا وبريطاني وكندي وبلجيكي وبرتغالي وجزائري وسوداني وتشادي وعراقيان وسعودي وكويتي.
في تطور لاحق وصل القاهرة، صباح اليوم محققون فرنسيون لمساعدة السلطات في التحقيقيات الجارية بشأن الطائرة المفقودة .
وقال مصدر بشركة مصر للطيران إن “ثلاثة محققين فرنسيين يتبعون مكتب التحقيقات الأمنيَّة بالطّيران المدني الفرنسي، وصلوا القاهرة صباح اليوم، للمشاركة في التحقيقات الجارية بشأن الطائرة المفقودة”.
ومساء أمس الخميس، استقبل مطار القاهرة الدولي، عددًا من أسر الضحايا الفرنسيين، فيما أعلنت السلطات المصرية أنها ستوفر جميع المعلومات والخدمات لأسر الركاب المفقودين.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW