ستوكهولم / السويد.. حرق نسخة من القران الكريم يؤجج غضب المسلمين في العالم.

الانتفاضة

فاطمة الزهراء صابر

أجج فيديو حرق نسخة من القرآن بالسويد غضب وسخط المسلمين في العالم  وخاصة العربي والاسلامي ، من طرف يميني متطرف مناهض للإسلام في العاصمة السويدية ستوكهولم، وردا  على هذا الفعل الشنيع ألغت تركيا زيارة لوزير الدفاع السويدي ،فيما  أدان رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون هذه الجريمة النكراء وغرد  على تويتر قائلا (الأحد 22 يناير/ كانون الثاني 2023) “حرية التعبير جزء أساسي من الديمقراطية، ولكن ما هو قانوني ليس بالضرورة أن يكون ملائما”،وأضاف “حرق كتب تمثل قدسية للكثيرين عمل مشين للغاية وأريد أن أعرب عن تعاطفي مع جميع المسلمين الذين شعروا بالإساءة بسبب ما حدث في ستوكهولم“.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم فيها أعداء الدين الإسلامي بالتطاول على القرآن وإحراقه أمام العامة، لماذا الإسلام وليس غيره من الشرائع والملل؟

 انتشرت هذه الظاهرة الغير ديمقراطية ولا أخلاقية في العشر سنوات الأخيرة بشكل ملحوظ،  وهذا راجع إلى أن هناك علواً كبيراً ملحوظاً لليمين المتطرف الراعي للإرهاب بلا خجل، والمجاهر بعدوانياته للإسلام والمسلمين ومقدساتهم، حيث أصبح عداء الإسلام والتجاوز على القرآن الكريم، هو من متطلبات زيادة شعبية الحاكم أو من يود التصدي له وهذا ما لمسناه في الانتخابات السويدية عام 2019.

القرآن الكريم من أهم مقدسات المسلمين، فهو من المسلمات التي لا تقبل الطعن ولا التشكيك. ويجب على العالم الإسلامي أن يتحرك لمواجهة ومحاربة هذه السلوكات الشنيعة والمشينة.

Share

عن Mustapha BAADOU

تحقق أيضا

هل سيقضي “ChatGPT” على وظيفتك؟

الانتفاضة أثار تطبيق الدردشة الآلي “ChatGPT”، الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي، مخاوف من أن يؤدي إلى …