زاكورة .. رفع جلسة محاكمة كل من خالد ابازك، وعبد الواحد السباك، على خلفية احتجاجات قرية “اولاد يحيى لكراير”

الانتفاضة/ متابعة

وسط أجواء مشحونة، قررت الغرفة الجنحية لدى المحكمة الابتدائية في زاكورة، أول أمس الأربعاء، رفع جلسة محاكمة كل من خالد ابازك، وعبد الواحد السباك، على خلفية احتجاجات قرية “اولاد يحيى لكراير”، إلى المداولة، قصد النطق بالحكم، بتاريخ 23 أكتوبر الجاري.

ويتابع ابازك بتهم تتراوح ما بين “إهانة موظف عمومي بسبب قيامه بعمله، وتهديد القوات العمومية، والتحريض على الاحتجاج والمشاركة في احتجاج غير مرخص له”، طبقا لمقتضيات الفصل 263 من القانون الجنائي.

وكان سكان قرية أولاد يحيي لكراير، التي تبعد عن مركز مدينة زاكورة، بنحو 46 كيلومترا، نظمت احتجاجات، واعتصامات شبه يومية، السنة الماضية، من بينها مسيرة مشيا على الأقدام، في اتجاه مقر العمالة.

يذكر أن دواعي الاحتجاج تتلخص في ملف مطلبي يتمثل في الاستفادة من برنامج تيسير للتحويلات المالية المشروطة لفائدة أسر التلاميذ، وفك الحصار عن مشاريع الجماعة، التي توقف تنفيذها سواء ما تعلق منها بالماء الشروب، أو الطاقة الشمسية، أو السوق الأسبوعي، وكذا متابعة المسؤولين عن هدر المال في الجماعة لسنوات، وفق تعبيره.

وتمكن السكان من جمع أكثر من 600 توقيع ضموه لملفهم المطلبي، وراسلوا جميع الهيآت والجهات الحكومية، وكذا الديوان الملكي، دون أن تلقوا أي رد.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

اللهم كثر حسادنا ..!

الانتفاضة كانت كلمة دالة ومعبرة يوم قالها جلالة الملك بمناسبة افتتاحه الدورة الخريفية التشريعية بالبرلمان …