خبر عاجل
You are here: Home / كتاب الآراء / خوالج السحور.…بقلم” أمين لقمان”16 رمضان 2021
خوالج السحور.…بقلم” أمين لقمان”16 رمضان 2021

خوالج السحور.…بقلم” أمين لقمان”16 رمضان 2021

الإنتفاضة :

هاته الأيام، لا نرى غير الصور الحزينة

ولا نسمع غير ما يدمي القلوب..تنضاف لجائحة كورونا والحجر الشامل في رمضان..

جثث يلفظها البحر..قمع وهراوات..انتحار..فتيات يحملن السكاكين أمام أبواب المدارس..هدر مدرسي بمئات الآلاف..تنكر للوطن ورموزه..استياء عارم واحتقان متزايد..شباب في السجون.. مطاردة للباعة الجائلين في بحثهم عن لقمة العيش..أفق مسدود أمام الشباب..اقتصاد جامد..شغيلة مسحوقة وحقوق مهدورة..إضرابات واحتجاجات..جحافل تبحث عن قفة بئيسة تسد بها حاجة بعض الأيام..وسياسيون فاشلون يتصدرون المشهد البئيس..

توارت الصور الجميلة عن الأنظار..وسكت أهل الحق عن الباطل..واختفى المثقفون والحكماء وسكتوا خوفا أو رعبا من بطش وجور جنود السلطان.. أو من طغيان النطيحة والمتردية والدهماء..عمت الرداءة..وهاجر العلماء وظهر جيل جديد من الأغبياء يفتون في كل شيئ..انزوت الكفاءات في محاربها وأم الناس طيور الجهل والظلام..تعشش البوم هنا وتنعق الغربان هناك…يشحذ الخونة والمختلون سيوفهم ويذبجون بيانات السواد..لا ورود لا سنابل..لا وحدة لا تضامن..لا من يجرؤ على وقف النزيف ولا من ينشد تراتيل الفجر الجديد والصباح الجميل..
كل يجري في طريقه لا يلوي على شيئ ولا يعرف إلى أين..وكل تحلل من كل وازع تجاه الأمة والوطن..

لا أريد أن أفسد عليكم سحوركم..ولست نواحا أوبكاءا ولا عازف نرد في جوقة تيطانيك المشهورة وهم ينشدون سمفونية الموت والغرق..لكنها الأيام العصيبة التي يعيشها غالبية أبناء شعبنا دون أن يظهر القائد الحكيم ودون أن يستشعر الحاكم جلل ما يحدث ويمور..لكنها إرادة الله فمن يدر قد يبزغ بعد كل هذا فجر جميل وقد يستفيق الناس وتكون هاته السنوات العجاف أثرا بعد عين.

فاللهم فرج كرب أمتنا، وأنزل رحمتك على أبناء شعبنا، وأبعد اللهم هذا الوباء عن بلادنا وارحم موتانا، وأنزل السكينة والمحبة في قلوبنا، وأزل الغشاوة عن أفئدة مسؤولينا وحكامنا واهدنا إلى سواء السبيل.

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
الإنتفاضة

FREE
VIEW