حادثة سير خطيرة تودي بحياة شاب بجماعة واحة سيدي إبراهيم ضواحي مراكش

الانتفاضة

لفظ شخصا كان يقود دراجة نارية، اليوم الخميس، أنفاسه الأخيرة في حادثة سير وقعت بجماعة واحة سيدي إبراهيم ضواحي مراكش.
وأوضحت مصادر ل” جريدة الانتفاضة “أن سيارة كان يقودها خليجيون صدمت الضحية، ليصاب بجروح خطيرة استدعت نقله على وجه السرعة إلى مستعجلات ابن طفيل بمراكش، حيث توفي نتيجة إصابته البليغة.
يذكر أن تراب جماعة واحة سيدي إبراهيم الواقعة فى التراب اقليم قلعة السراغنة سابقا وإقليم مراكش حاليا ، واحة شدي ابراهيم، توجد بها فنادق مصنفة، وأن الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية ومركز الجماعة تعرف يوميا مرور سيارات فارهة يقودها سائقوها بسرعة مفرطة؛ وهو ما يشكل تهديدا دائما للسكان القاطنين بالمنطقة سالفة الذكر.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

جمعية نساء مراكش،تواصل حملاتها التضامنية، بتنظيم حملة تبرعية بالدم البشري بمراكش.

الانتفاضة نظمت جمعية نساء مراكش مؤخرا حملة للتبرع بالدم ، استجابة لنداء مركز تحاقن الدم …