خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / جماعة تمزكدوين .. جحافل الكلاب الضالة تجتاح السوق الاسبوعي ودواوير الجماعة
جماعة تمزكدوين .. جحافل الكلاب الضالة تجتاح السوق الاسبوعي ودواوير الجماعة

جماعة تمزكدوين .. جحافل الكلاب الضالة تجتاح السوق الاسبوعي ودواوير الجماعة

الانتفاضة / بلعيد أشباح

تننشر جحافل الكلاب الضالة بالسوق الأسبوعي ووسط دواوير جماعة تمزكدوين بشكل مكثف وبصورة مقلقة باتت تثير مخاوف الساكنة من مخاطر قد تنجم عن ذلك، مهددة لسلامة المواطنين وخاصة منهم الفئة الناشئة.

فهذه الكلاب السائبة تجوب دواوير الجماعة مخلفة الرعب في نفوس الساكنة وحيث باتوا لايتسطيعون الخروج فرادى خشية مهاجتهما لهم، فالأطفال بات يلزمهم من يرافقهم للمدارس، ولايستطيعون مغادرة المنازل إلا بوجود مرافق، فالحياة أصبحت لا تطاق بدواوير الجماعة، بعد توغل مجموعات الكلاب التي زادت الطين بلة، مع غياب البنية التحتية، وتهميش مصالح الساكنة التي تعاني من العزلة وويلات العيش بسبب هشاشة المسالك الطرقية التي من تعميق جراح التهميش والإقصاء، حيث تواجه ساكنة جماعة تمزكدوين صعوبة كبيرة في التنقل لقضاء أغراضهم.

والغريب في الأمر، ورغم هذا المعطى، هو أن رئيس هذه الجماعة خارج التغطية، لذا من اللازم التدخل الاستعجالي لمصالح الجماعة المعنية،  قبل الوقوع فيما لا يحمد عقباه.

لكن لسان حال الساكنة يقول : الداخل إلي جماعة تمزكدوين مفقود، والخارج منها مولود، خصوصا السوق الأسبوعي الذي يعتبر نقطة سوداء في المنطقة حيث يفتقر لأدنى شروط النظافة، وبدون مراقبة، والشيء المشين أن المجزرة لاتتوفر فيها معالم السلامة الصحية، لتراكم الدماء والفضلات، مما يجعلها مرتعا للحشرات والقوارض، ولا مؤشرات تلوح في الأفق لتغيير الوضع المزري، لكون رئيس الجماعة الحالي غير قادر على تحمل المسؤولية لتسيير الشأن المحلي ورعاية 34 دوار الذي يمثل الجماعة، ويبقى السؤال المطروح، من سيكون طوق نجاة هذه الساكنة المنسية ؟، ومن سيغير واقعهم المرير ؟.

وإلى أن يستيقظ ضمير المسؤولين، نعزي أنفسنا فينا.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW