جريمة قتل بشعة بالقرب من محطة للبنزين تتواجد في الطريق الرابطة بين الصويرية القديمة واخميس أولاد الحاج

الانتفاضة/متابعة

وقعت في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد، جريمة قتل بالقرب من محطة للبنزين تتواجد في الطريق الرابطة بين الصويرية القديمة واخميس أولاد الحاج.
وتم العثور على جثة شخص يبلغ من العمر 24 سنة والذي هو رب معمل لصنع” البريك”، تبين أنه تعرض لطعنات غادرة على مستوى جميع أنحاء الجسد بدءا بالقلب مرورا بالبطن والظهر إلى غير ذلك من الأماكن.
الشرطة العلمية والدرك الملكي بآسفي انتقلا على الفور إلى مسرح الجريمة، وهناك تمت معاينة الجثة وأخذ البصمات والصور من جميع الجوانب، ليتم الاهتداء في آخر المطاف إلى الجاني.
المتهم ما هو إلا شخص كان يشتغل لدى رب المعمل الضحية هذا، والذي تم طرده من العمل، إذ وصلت الأمور والخلافات بينهما حد القضاء ومفتشية الشغل، ما جعله يفكر في الانتقام من رب المعمل بوضع حد لحياته.
المتهم الذي لايزال في حالة فرار، يبلغ من العمر حوالي 40 سنة ويقطن بحي كاوكي بآسفي،في انتظار القبض عليه قصد الاستماع إليه في محضر قانوني لمعرفة الأسباب الحقيقة وراء إقدامه على اقترافه هاته الجريمة.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مجلس جهة العيون-الساقية الحمراء يصادق على طلب قرض لتهيئة منطقة الأنشطة الصناعية واللوجستية بالمرسى

الانتفاضة صادق مجلس جهة العيون – الساقية الحمراء، في دورته العادية لشهر أكتوبر، اليوم الاثنين، …