توتر الأجواء في الاجتماع، عقب مداخلتين لكل من البرلمانيين هشام المهاجري وعبد الله بوانو خلال أشغال لجنة المالية

الانتفاضة

هدد الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، بالانسحاب من أشغال لجنة المالية المنعقدة حتى ظهر اليوم الإثنين، من أجل القراءة الثانية لمشروع قانون المالية لسنة 2022، مطالبا رئيس اللجنة بتمكينه من الرد على البرلماني المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، هشام المهاجري، وإلا فإنه سينسحب من الاجتماع.

وتوترت الأجواء في الاجتماع، عقب مداخلتين لكل من البرلمانيين هشام المهاجري وعبد الله بوانو، حيث شكك الأول في نوايا الحكومة من وراء الموافقة على تعديل تقدم به فريق الباطرونا بمجلس المستشارين، ووافقت عليه الحكومة، بينما قال بوانو مشككا أيضا، تعليقا على التعديل، “النص جاء لفائدة جهات معينة، لم يكن لدينا الوقت لنبحث في الجهات التي ستستفيد من التعديل، ولا نريد أن نكرر تعديلات التأمينات السابقة”.

ويتعلق الأمر بتعديل وافق عليه مجلس المتشارين، يهدف إلى “تشجيع المنشآت على إعادة استثمار المبلغ الصافي الإجمالي من الضريبة المتأتي من عائدات تفويت عناصر أصولها الثابتة، وذلك بمنحها تخفيضا بنسبة 70 في المائة يطبق على صافي زائد القيمة المحققة، نتيجة تفويت هذه العناصر برسم السنة المحاسبتية المفتوحة خلال سنة 2022”.

وقال هشام المهاجري، إن الطريقة التي قدمت بها الحكومة تعديل مجلس المستشارين، “تبعث على الكثير من الشك”، وتساءل، “لماذا ثلاث سنوات؟ الطريقة باش جا التعديل غير مفهومة، نريد جوابا مقنعا من طرف الحكومة، إن كانت الشركات التي ستستفيد ستشجع الاستثمار، قولوها لنا، نطالب بتوضيحات لنقتنع”.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

توقعات المديرية العامة للأرصاد الجوية ليوم الاثنين

الانتفاضة تتوقع المديرية العامة للأرصاد الجوية، بالنسبة ليوم غد الإثنين، أن يظل الطقس باردا نسبيا …