خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / تعليمات تصادر حق الاعلام في تغطية أشغال دورة فبراير العادية بمدينة العطاوية
تعليمات تصادر حق الاعلام في تغطية أشغال دورة فبراير العادية بمدينة العطاوية

تعليمات تصادر حق الاعلام في تغطية أشغال دورة فبراير العادية بمدينة العطاوية

baladia-attaouia-5

شهدت قاعة الاجتماعات بمقر بلدية مدينة العطاوية يوم الجمعة 21 فبراير 2014 الدورة العادية لشهر فبراير من العام الجاري بحضور ممثل السلطة السيد باشا المدينة وأعضاء المجلس البلدي وقد غاب عنها السيد الرئيس كما سجل اقصاء المجتمع المدني والصحافة اللذين تصدت لهما علامة قف أمام باب القاعة بدعوى أن الجلسة مغلقة وسرية على حد تعبير مديرة ديوان الرئيس التي رفضت وبفظاظة أن تلج في تفاصيل لما ولماذا باعتبار أنها تعليمات من الفوق دون الافصاح عن من هو هذا الفوق واذا كان فوق فلما يجهل أن سرية جلسة أشغال الدورة حسب الميثاق الجماعي تكون بطلب من الرئيس وقد كان غائبا عن الجلسة أو بطلب من ممثل السلطة وقد كان ممثل جريدة الانتفاضة يتبع السيد باشا المدينة على التو فدخل هو القاعة ومنعت الجريدة أو بطلب من ثلاثة أعضاء في الوقت الذي لازالو مبعثرين هنا وهناك وأغلبيتهم في البهو ولا أحد التحق بمقعده.

هكذا وعليه يتم اخضاع احدى الطلبات بعد ادراجها في جدول الأعمال كنقطة أولى ويتم التصويت بموافقة الأغلبية

الا أن لا شيء من هذه الاجراءات اتخدت لتبقى كلها شطحات من ابداع مديرة ديوان الرئيس التي تنم عن ضعف خبرتها بالمجال ولا تعي تماما أن التغطية الاعلامية لأشغال المجلس هي شرف للمجلس اذا كان مساره السياسي نزيه ويطمح في تحقيق ديمقراطية حقة تكون أساس بنيان مغرب اليوم والغد أما اذا كان مساره السياسي يطمح لعكس ما ذكر فطبيعي ستزعجه الصحافة وتقض مضجعه.

عمر نفيسي

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW