تشييع جثمان الراحل الكاتب الصحافي والروائي والقيادي الاستقلالي عبد الكريم غلاب بمقبرة الشهداء بمدينة الرباط

الانتفاضة

شيع ظهر الثلاثاء جثمان الكاتب الصحافي والروائي  والقيادي الاستقلالي عبد الكريم غلاب بمقبرة الشهداء بمدينة الرباط، ، بعدما وافته المنية أول أمس الأحد عن عمر ناهز 98 عاما.

وحضر مراسيم الجنازة عدد من المسؤولين والسياسيين، أبرزهم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني والأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران، والأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بن عبدالله، إضافة إلى عدد من الوزراء وقيادة حزب الاستقلال، وأفراد عائلة المرحوم.

واشتغل الراحل في مجال الصحافة رئيسا لتحرير مجلة ”رسالة المغرب” ومديرا لجريدة ”العلم”، كما عمل بوزارة الخارجية، واشتغل بعدها وزيرا عام 1983، وساهم في تأسيس اتحاد كتاب المغرب، وكان الراحل عضوا في أكاديمية المملكة.

وتتوزع أعمال غلاب بين الرواية والقصة القصيرة والدراسات الأدبية والسياسية، وله مجموعة من الأعمال كروايات ”سبعة أبواب” و”دفنا الماضي” والمعلم علي” وقصص ”مع الأدب والأدباء” وغيرها من الأعمال والمؤلفات.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

الدار البيضاء: تعبئة شاملة ومتكاملة للحفاظ على مدينة نظيفة خلال عيد الأضحى

الانتفاضة يتجند قطاع النظافة بمدينة الدار البيضاء، بكافة مكوناته، لمواكبة عيد الأضحى المبارك، والحفاظ على …