خبر عاجل
You are here: Home / جهوية / بيان استنكاري وناري لمجموعة جمعيات المجتمع المدني بدوائر اساكن وكتامة وتموروت وعبدالغاية السواحل بإقليم الحسيمة ضد جمعية صنهاجة سراير
بيان استنكاري وناري لمجموعة جمعيات المجتمع المدني بدوائر اساكن وكتامة وتموروت وعبدالغاية السواحل بإقليم الحسيمة ضد جمعية صنهاجة سراير

بيان استنكاري وناري لمجموعة جمعيات المجتمع المدني بدوائر اساكن وكتامة وتموروت وعبدالغاية السواحل بإقليم الحسيمة ضد جمعية صنهاجة سراير

53c9a26d-d681-4fe1-9e27-a5a1bbd60758

توصلت جريدة الانتفاضة ببيان استنكاري لمجموعة جمعيات المجتمع المدني بدوائر اساكن وكتامة وتموروت وعبدالغاية السواحل بإقليم الحسيمة ضد جمعية صنهاجة سراير هذا نصه :

“على إثر التصريحات الخطيرة و العنصرية وغير المسؤولة التي أدلى بها المدعو رئيس جمعية أمازيغ صنهاجة سراير، خلال الندوة الدولية حول “الكيف والمخدرات” التي انعقدت مؤخرا بجهة طنجة تطوان الحسيمة ، و التي نالت من ساكنة إقليم الحسيمة والجماعات التابعة لها، وخلفت استياءا عميقا في نفوس الساكنة المحلية التي تضررت من جراء نعت مزارعي الكيف بمختلف الجماعات التابعة للإقليم ،كونهم مجرد واجهة تؤثث فضاء الاستقبالات الخاصة بالزيارات الملكية لإقليم الحسيمة، والذين على حد تعبيره يزج بهم بالقوة، ليتم نقلهم عبر الشاحنات وسيارات النقل المزدوج من أجل استقبال جلالة الملك محمد السادس نصره الله، معتبرا أن السلطات المحلية تتعمد هذا الأمر مقابل غض الطرف عنهم ، وإلا سيتم تحرير محاضر في حقهم يتابعون فيها بتهمة زراعة الكيف، وكشفا لكل لبس والتباس أو تداخل في الأدوار ورفعا لكل ما من شأنه أن يفهم قصدا أو عن غير قصد أو أن يصطاد في الماء العكر وينتهز الفرص للقفز على جهود وآراء ذوي الحق والحقوق في النقاش الوطيس الدائرة رحاه والمثار مؤخرا في مختلف المنابرحول الكيف والمخدرات . ….انعقد يومه الأحد 10 أبريل 2016 بالقاعة متعددة الاختصاصات بمركز إساكن بإقليم الحسيمة ، جمع عام ضم أزيد من 40 فاعل جمعوي يمثلون مختلف جمعيات و فاعلي المجتمع المدني بكل من دوائر إساكن وكتامة وعبد الغاية السواحل وتموروت ، في لقاء موحد وتوضيحي للرد على تلك التصريحات الاستفزازية والإعراب عن رفضهم القاطع و الكلي لما جاء في مداخلة المدعو درداك رئيس جمعية صنهاجة سراير ، مؤكدين في نفس الوقت أن تلك الجمعية والقائمين عليها اعتادوا المتاجرة بمعاناة الساكنة وقضاياهم والاسترزاق بها في مختلف المحطات والمناسبات مستغلين صمت وفراغ الجمعيات المدنية المحلية المنشغلة بصراعات داخلية عقيمة ، بل تعدى الأمروفي سابقة خطيرة إلى المتاجرة بقضية الكيف والقفز على مطالب الساكنة ومعاناتهم في شطحات انفرادية وعبثية ، تنم عن جهل كبيرومبطن بتاريخ ومكونات وحاجيات المنطقة وساكنتها المغلوبة على أمرها، والتي نصبوا أنفسهم دون أي وكالة أو تفويض ناطقين رسمين باسمها ضدا على إرادة السكان وممثليهم ….!!!!! فضلا عن إثارته الصريحة والوقحة للنعرة والعصبية القبلية والإثنية من خلال اعتباره الساكنة المحلية مجرد فسيفساء دخيلة لا تاريخ ولا انتماء لها ، فما هم  على حد قوله “بريافة” ولا “جبالة”، بل مجرد ” مسستوطنين” لا هوية لهم ، نافيا عنهم هويتهم الأمازيغية المغربية وأصولهم الريفية القحة التي يفتخرون بها و بالانتماء لها أيما افتخار واعتزاز، والتي ضحى من أجلها آباؤهم وأجدادهم على مر التاريخ ضد الاستعمار الإسباني الغاشم تحت راية البطل الهمام محمد بن عبد الكريم الخطابي في سبيل تحقيق مغرب مستقل وموحد من تخوم صحرائه حتى جبال وشواطىء ريفه الأبي وفي كنف الدولة العلوية.

2f0a5d23-7b74-4f29-aaa7-3c79c7eaafdd

اللقاء عرف نقاشا مفيدا وتناغما  وتوحدا في الرؤى والتطلعات المستقبلية بين مختلف مكونات المجتمع المدني بالمنطقة الذين أجمعوا بالمناسبة على مراسلة الجهات المعنية والمسؤولين المحليين والإقليميين والمركزيين ،  من أجل توضيح  المخاطبين الحقيقيين في هذا النقاش الدائر حول الكيف ، مؤكدين في الوقت نفسه على أن جمعية صنهاجة سرايروالقائمين عليها لا يمثلون إلا أنفسهم وأن أي تقاش تكون طرفا فيه فهولا يعنيهم من قريب أو بعيد، باعتبارها كائنا طفيليا لا يستند إلى مشروعية الانتماء والتمثيلية للمنطقة وساكنتها المعنية ، وأنهم هم أصحاب الحق والمشورة في أي نقاش من شأنه التخطيط لمستقبل المنطقة بأسرها، كونهم ممثلي وفاعلي المجتمع المدني بالمناطق التاريخية لزراعة الكيف…ليتم في الأخير التوقيع على بيان استنكاري لما سبق ذكره آنفا ، والتوافق على الخروج بتوصيات واضحة ومحددة في لقاء قريب آخرأوسع وأرحب استجابة لمطالب ملحة لجمعيات أخرى تعذر عليها الحضور لسبب أو آخر …وبه وجب الإخبار والسلام”.

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW