بواسطة قارورة زجاجية.. مختل عقلي ينهي حياة خمسيني قرب محطة مراكش

الانتفاضة
فارق خمسيني الحياة ليلة امس الاحد بمستشفى الرازي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، متأثرا بضربة بواسطة قارورة زجاجية تلقاها على يد مختل عقلي.
وحسب مواقع إخبارية محلية فإن الضحية المنحذر من مدينة الدار البيضاء، والمزداد سنة 1969، كان يوم الجمعة الماضي متواجدا في مقهى مجاور للمحطة الطرقية بمراكش، والذي يعتبر محجا لجميع المسافرين من مختلف مناطق المغرب، حين وقف عليه المختل العقلي وطالبه بسيجارة، قبل ان يباغثه بضربة قوية على رأسه بقارورة زجاجية، بعدما رفض الضحية مده بالسيجارة، ليسقط مضرجا في دمائه وسط صدمة لجميع المسافرين الحاضرين في تلك اللحظة.
وقد تم اعتقال الجاني المختل عقليا في الحين، بالموازاة مع نقل الضحية صوب المستعجلات لتلقي العلاج، الا انه لم ينجو من الموت، حيث لفظ أنفاسه الاخيرة متاثرا بإصابته.
Share

عن جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

تحقق أيضا

 بونو احسن حارس في لاليغا الاسبانية

الانتفاضة فاطمة الزهراء بن حيسون/ صحافية متدربة توج الاسد المغربي ياسين بونو حارس مرمى عرين …