بنموسى : “التحدي الذي يواجه قطاع التعليم هو ضمان الجودة في الأداء”

الانتفاضة

قال شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، إنه لضمان جودة التعليم يجب أن تضم الأقسام الدراسية 10 إلى 15 تلميذا، معتبرا خلال رده على الأسئلة الشفوية بمجلس النواب اليوم الإثنين، أن مشكل الاكتظاظ في الفصول الدراسية يؤرق الوزارة، وسيتم التعامل معه حاليا من خلال المدارس الجماعاتية.
وأكد شكيب بنموسى أن التحدي الذي يواجه قطاع التعليم هو ضمان الجودة في الأداء، مضيفا أن ذلك لا يجب أن ينسينا مساعدة العائلات التي تتوفر على طفل يريد الدراسة في مستوى يضم ثلاثة تلاميذ.
وعبر بنموسى عن عزم وزارته التوجه نحو تشجيع المدارس الجماعاتية المدعمة أيضا من قبل الجماعات الترابية، التي لها دور كبير في تجاوز هذه المشاكل.
وأكد الوزير على أن الأقسام المشتركة التي تحتوي على أربعة مستويات فأكثر سيتم القضاء عليها نهائيا، بينما سيتم إحداث نقص فيما يخص الأقسام التي تضم ثلاثة مستويات على الأكثر.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

محمد بن راشد يكرّم الفائزين بجائزة زايد للاستدامة 2022 بحضور عدد من رؤساء الدول الصديقة

الانتفاضة كرم   صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء …