بنكيران في تعليق ناري على المسيرة: اللي بقا مقابلني غادي يضربو بوطو ديال الضو!

245

الانتفاضة/ متابعة

قال عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية “إن البرنامج الانتخابي لحزبه يولي أهمية كبيرة لحماية حقوق المواطنين”.
وأضاف بنكيران، الذي كان يتحدث، في ندوة صحفية بالرباط، خصصت لتقديم البرنامج الانتخابي لحزبه “إن إهانة المواطنين شيء لا يجوز، منذ مدة كان المواطن تيشوف الثروة شيء عادي، أما الآن فقد تغيرت الأحوال، لم يعد مقبولا أن يكون بيننا أشخاص يعيشون ما قبل التاريخ وآخرون يعيشون أحسن من الدول المتقدمة”.
وتابع بنكيران “الشاب ديال اليوم ماشي هو الأب ديال البارح، الشاب ديال اليوم مبقاش يمكن ليه يسكن مع الجيران ويدير السربيس على الطواليت.. لا بد أن يكون له منزل حتى يشعر أنه إنسان، هادشي اللي بغا يفهمو يفهمو اللي مبغاش غادي يفهموا بقوة الواقع”.
وزاد بنكيران “من لا يحب الشباب ومعندوش الكبدة عليهم ميمكنش يخدمهم”، مضيفا “وخا تكذبو على الشباب وتجيبهم لبرامج ومسيرات مشبوهة راه غادي يعيقو بكم، المشكل ليس بنكيران، بل يجب حل المشاكل، أما اللي بقا مقابل بنكيران راه غادي يضربو شي بوطو ديال الضو”.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

مصطفى بايتاس.. ناطق رسمي خارج التغطية ومُرشح فوق العادة لمغادرة الحكومة في التعديل المرتقب

الانتفاضة لم تمر سوى ساعات قليلة على بروز خبر رغبة الملك محمد السادس في إجراء تعديل حكومي عاجل،  حتى أصبح اسم مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان،  والناطق الرسمي باسم الحكومة، كأحد المرشحين الأوائل لمغادرة موقعه، باعتباره أحد الوزراء الذين يتساءل المغاربة بشكل جدي عن دورهم داخل التجربة الحالية غير كونه أحد المقربين الدائمين من رئيس الحكومة عزيز أخنوش. وإذا كانت المعلومات التي نشرتها مجلة “جون أفريك” يوم الجمعة الماضي،  من العاصمة الفرنسية باريس حيث يقيم الملك حاليا ليكون إلى جانب والدته التي تتلقى العلاج، قد تحدثت عن اسمين من حزب الأصالة والمعاصرة، هما وزير العدل عبد اللطيف وهبي ووزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، فإن اسم بايتاس برز “بحكم الأمر الواقع“، لأن “المحامي المتمرن” كان دائما على رأس قائمة الوزراء الذين يصنف عملهم في خانة الفشل. …