“النقابة المغربية للصحافة”، تدين “أسلوب الترهيب” الذي صاحب إعتقال الصحفي توفيق بوعشرين

الانتفاضة

أدانت “النقابة المغربية للصحافة”، “أسلوب الترهيب”، الذي قالت انه “صاحب إعتقال الصحفي توفيق بوعشرين، مدير يومية “أخبار اليوم”، وموقع “اليوم24″، مساء الجمعة 23 فبراير الجاري.
واستنكرت النقابة ما أسمته “الطريقة الإستفزازية”، و”الإقتحام غير المبرر”، لمقر الجريدة و”ترويع الصحفيات والصحفيين والأطقم التقنية والإدارية، المُشتغلة بكل من أخبار اليوم – اليوم 24 – سلطانة”.
وطالبت السلطات، بـ”الحياد والوقوف على مسافة واحدة من الجميع، وعدم الزج بالصحفيات والصحافيين في تصفية الحسابات بين السياسيين والأجنحة المتصارعة على مراكز النفوذ”.
وأعربت عن استغرابها لتصرف السلطات مع الجريدة وناشرها، داعية إلى “احترام التزاماتها الوطنية والدولية والكف عن هذه التصرفات المضرة بسمعة البلد وهو في غنى عنها”.
وتعهدت بـ”الدخول كطرف مدني في قضية الصحافي توفيق بوعشرين، و تنصيب محام للدفاع عنه وفق قانون الصحافة والنشر”.

Share

عن Al intifada

تحقق أيضا

السرطانات النائمة

الانتفاضة بقلم: محمد خلوقي هذه خاطرة دمعتها عيني ، واعتصرها فؤادي من جراء ما آل …