المنطقة الأمنية العيايدة سلا ٠٠٠الحملات التمشيطية الاستباقية التفاعلية الأمنية ٠

الانتفاضة

جدير بالاشادة والتنويه و التقدير والتشجيع، هي مختلف التدخلات الأمنية الردعية، والحملات التمشيطية الاستباقية التفاعلية، التي يقودها بحزم و صرامة كل من رئيس الشرطة القضائية و رؤساء الدوائر الأمنية وفرقة محاربة العصابات وتجار الممنوعات بتعليمات من رئيس المنطقة الأمنية السيد أمين الزروالي، والذي تشكل عناصره الأمنية، النموذج الأمثل للانضباط المسؤول، والتفاني في ضمان الاستقرار الأمني و حماية المواطنين وممتلكاتهم وممتلكات الدولة، من خلال تعقب تحركات،«المشتبه فيهم من ذوي السوابق القضائية، وكذا الجانحين المبحوث عنهم وطنيا»، المتورطين مع سبق الأصرار في جرائم خطيرة من قبيل «العنف والضرب والتهديد بالسلاح الأبيض، والضرب والجرح العمد، والاتجار في الممنوعات، المخدرات بمختلف أنواعها، والمشروبات الكحولية بكل أصنافها » ٠
في اطار كتابة موضوع ما، تعد استطلاعات الرأي احدى الأدوات المهمة التي نستخدمها كصحفيين للتعرف على اتجاهات الرأي العام، وطرح الأسئلة، ونمط تحديد عينة المستجوبين التي ستجيب على أسئلة الاستطلاع، تم الحدود المتوافرة للدقة في العمل الميداني من حيث تجميع الأراء وتحليلها بموضوعية و عرضها بشفافية واكتمال و أمانة الوضوح ٠
وحسب استطلاعات الرأي التي تعتبر قاعدة أساسية لتزكية كتابتنا الخالية من الانحياز ٠
كشف استطلاع للرأي أن النساء يشعرن بأمان، خاصة الشابات منهن و نسوة المتعلمات و اللاتي يشتغلن بالأماكن العمومية، والخاصة، وأما الساكنة بصفة عامة بأحياء مقاطعة العيايدة المتشعبة ٠
لم يتوانوا قط في الاشادة بالتضحيات الجسام التي يقوم بها الأمنيين بمختلف رتبهم ومناصبهم وأعمارهم، من أجل ترسيخ
الاستقرار الأمني المنشود الذي تنعم به هاته المنطقة، الشيء الذي خلف ارتياحا عميقا في نفوس ساكنة العيايدة و تجارها وزائريها، خصوصا منهم من عاين عن قرب حملة المداهمات المباغثة للمقاهي التي تسمح لزبنائها باستهلاك الممنوعات وتستقطب المنحرفين ، وجابت هذه الحملة الأمنية الأزقة الضيقة وشوارعها الرئيسية التي تعرف حركة تجارية والفضاءات العمومية بحزم من طرف رئيس الشرطة القضائية ورؤساء الدوائر وفرقة محاربة العصابات والمخدرات، ورئيس فرقة المدار الحضاري للمنطقة ، وبتعليمات و إشراف وتتبع العملية عن قرب من طرف رئيس المنطقة الأمنية السيد أمين الزروالي٠
مصادر تتحلى بالمصداقية، أكدت أن هاته الحملات التمشيطية ستبقى متواصلة، وبشكل مسترسل إلى حين إلقاء القبض على جميع الأشخاص الذين يهددون أمن وسلامة المواطنين من خلال اعتراض سبيلهم، والسطو على ما بحوزتهم من نقوذ وهواتف نقالة، تحت التهديد بالسلاح الأبيض، والإعتداء عليهم بالضرب والنشل و تجار ومستهلكي الممنوعات ٠
وعلى إثر هذه العملية تم القبض على مجموعة من ذوي السوابق العدلية، وكذلك من سجلت في حقهم شكايات، وأنجزت لهم الضابطة القضائية محاضر للمنسوب اليهم، تحت إشراف النيابة المختصة، وتقدمهم للعدالة لتقل كلمتها في الأفعال االمخالفة للقانون الذين ارتكبوها في حق المتضررين من أفعالهم ٠

فلاش : كشف استطلاع للرأي أجريته مع مجموعة من المستشارين وصحفيين و فعاليات المجتمع المدني ذكورا إناثا يشعرون بالأمان في الأماكن العمومية ٠
وأوضح الاستطلاع أن الشعور بالأمان يهيمن على الأماكن العمومية، كما أن فئة النساء أكثر شعورا بالأمان، كما يشعر به الرجال٠
ونكتفي ببعض التصريحات لأن العدد يمثل مختلف شرائح المجتمع، لهذه الأسباب ننشر إلا البعض منهم، ونعتذر لعدم ذكر أسمائهم.
 استطلاعات الرأي ٠٠من مستشارين وصحفيين وفعاليات من المجتمع المدني
*السيد عبدالقادر لطفي مستشار ونائب رئيس المقاطعة العيايدة، فلابد أن نوجه ندائي لجميع الفعاليات كجمعيات المجتمع المدني والمستشارين والنخبة المثقفة والساكنة بصفة عامة التبليغ عن الجرائم والتشاور والتشارك والتعاون بينهم وبين الشرطة، لتأمين المواطن في سلامته الجسدية والنفسية وتأمين ممتلكاته وممتلكات الدولة، وبحكم تنقلي في جميع أحياء المنطقة نشاهد الدوريات الأمنية المنظمة لمحاربة جميع الشائبات، وكذلك أمن الدراجين يقومون بدور كبير في الأزقة الديقة والشوارع العامة، وعلى هذا المجهود الذي تقوم به الأجهزة الأمنية نقدم لهم الشكر على تفانيهم في خدمة الوطن والمواطن، وأصبحت منطقة العيادة من الناحية الأمنية تضرب بها المثل على الصعيد الاقليمي والجهوي ٠
*السيد عبدالسلام طبال فاعل جمعوي الكاتب العام للفرع المحلي للعيايدة سلا للجمعية الوطنية لقدماء المحاربين وقدماء العسكريين الكل يعلم دور مثل هذه الجمعيات في خدمة الوطن وشعارنا الخالد «الله الوطن الملك»،وفي اطار مجموعة من النقاشات التي تتداول لدى الجميع، بأن منطقة العيايدة أصبحت الوجهة المفظلة، لسبب واحد هو الأمن والأمان، ومنطقة العيايدة أصبحت معروفة بالزوار يقصدونها لقضاء أغراضهم، والسبب في ذلك لأنها مأمنة من الناحية الأمنية وبشهادة الزوار، أقوم بجولات مراطونية ونشاهد الدوريات الأمنية في الشارع العام وفي الأزقة وحتى ليلا، ويكرسون وقتهم في خدمة الوطن والمواطن، وأتمنى لهم التوفيق والنجاح في مهامهم الأمنية، وهنا لانترك الفرصة تمر، بأن نقدم شكري لرئيس أمن منطقة العيايدة السيد أمين الزروالي معروف عليه باستقامته ونزاهته في العمل وهو الساهر الأول على أمن وسلامة المواطن٠
*السيد امبارك ورزي مستشار ونائب الرئيس بمقاطعة العيايدة وفاعل جمعوي،«هناك تغيير على مستوى الأمني بمنطقة العيايدة سلا وشروعها في العمل» ٠
الملاحظة الأولى : تواجد العناصر الأمنية لا في ما يخص الطرقات ولا في ما يخص محاربة الجريمة بكل أشكالها داخل الأحياء في ظل تكثيف الجهود ومواصلة العمل ٠
الملاحظة الثانية : المطلوب اشراك فعاليات جمعيات المجتمع المدني وجمعيات أباء وأولياء التلاميذ خصوصا بمحيط المؤسسات التعليمية قصد محاربة جميع الظواهر التي تخل بالقانون، وظاهرة استعمال الكلاب المدربة لتخويف التلميذات والتلاميذ، وتوفير الأمن وتأمين محيط وفضاءات المؤسسات التعليمية باعتبارها الفضاءات المثلى لتنشئة المجتمع وحماية التلاميذ من كل مظاهر العنف والانحراف ٠
عموما الوضع الأمني متقدم، وما يفسر ذلك هي حرية تجول المواطنين في أي وقت شاء حتى ولو في أوقات متأخرة من الليل، ولاحظنا مؤخرا محاصرة الجانحين أو الخارجين عن القانون ٠
* استضفت صحفيين الذين صرحوا برأيهم ٠
*السيد عبدالواحد بنسعيد مدير النشر لجريدة المساء 24
خلال نونبر 2021 اجتمعت النقابة الوطنية للصحافة المغربية بقيادة رئيسها مع صحفيين بوفد أمني ضم كبار المسؤولين في المديرية العامة للأمن الوطني، في جلسة عمل بمقر المديرية العامة للأمن الوطني بالرباط من أجل ضمان عمل الصحفيين وضمان قيام الأجهزة الأمنية بمسؤوليتها في حفظ الأمن والنظام العام ٠
هذا خبر قرأناه جميعا ووصلتنا صوره لكن حقيقته تتجلى في العمل الميداني فعلى ربوع المملكة نجد علاقة جد متميزة بين المسؤول الأمني كسلطة تنفيذية الثانية وبين الصحفي كسلطة رابعة كلاهما من أجل الوطن، والسيد رئيس المنطقة الأمنية العيايدة أمين الزروالي واحد من هؤلاء الذين يعرفون ما عليهم ومالهم
[18:06, 20/11/2022] إبراهيم السروت ابن الحوز: في احترام للمواطن وللصحفي المواطن والكل دفاعا عن مقدسات الوطن ٠
وما تلعبه الأجهزة الأمنية بمنطقة العيايدة برئاسة رئيسها السيد أمين الزروالي في استتباب الأمن والأمان عبر الدوريات المنظمة ليلا ونهارا، والشاهد عليها الحركة التجارية التي تجلب الزبائن من جميع المقاطعات والجماعات الترابية تحت نفود عمالة سلا، هذا دليل قاطع بأن منطقة العيايدة تعيش في أمن وأمان ٠
*السيد أعنينو فاضل رئيس تحرير جريدتي بريس ٠
كصحفي وكنقابي سأميل الى ما أشار اليه زميل حين اجتمعت النقابة مع أمنيين بالادارة العامة للأمن الوطني وأمام عدسات الصحافة كانت الاشارة القوية حينها أن الأمر يتعلق بوطن نحبه ومقدسات جميعا ندافع عنها ٠
وكصحفي جال في ربوع الوطن أؤكد أن مسؤولين أمنيين كثر برهنوا أن العمل الميداني رهين بالمواطنة الحقة التي يدافع عنها أيضا الصحفي من خلال بحثه واشاراته
وأمن منطقة العيايدة بسلا نموذج لذلك الاتفاق التاريخي رجل أمن مسؤول ومنصب ذومكانة محليا يعرف قيمة العمل الصحفي والاعلامي في بناء الثقة بين الادارة الأمنية والمواطن ٠
وفي ما يخص الفلسفة التطبيقية التي ينهجها السيد رئيس أمن منطقة العيايدة السيد أمين الزروالي تم تطبيقها من طرف الفرق الأمنية المختصة في محاربة الجنات وتجارالممنوعات بكل أشكالها، ومستهلكيها، والقيام بدوريات مراطونية منظمة بجنبات المؤسسات التعليمية لحماية التلميذات والتلاميذ من المنحرفين والمتربصين بجنبات المؤسسات، فلابد من التأكيد،فقناعتنا وما يمليه علينا ضميرنا وأخلاقيات المهنة لتنوير الرأي العام بكل صدق وأمانة ٠
ونشكر الأستاذ البداوي ادريسي قيدوم الصحفيين، وما يعانيه لاستضافة المستجوبين ويكلفه وقتا لانجاز مثل هذه المواضيع التي تتطلب أراء وشهادات لضمان مصداقية الموضوع ٠
* الأنسة حنان عاملة باحدى شركات الخياطة استضفتها للادلاء برأيها حول دور الأمن في محاربة الجريمة بكل تلاوينها، قبل الادلاء برأيها طلبت عدم ذكر اسمها العائلي، فاستجبت لطلبها : تصريحها : أشكرك كل الشكر لأول مرة يصادفني صحفي لأدلي برأيي، بدون لغة الخشب، عندما نستيقظ من النوم مبكرا قبل السادسة صباحا لنتوجه الى محطة الحافلات بعيدة عن الحي الذي نقطن به، نلاحظ المصلين يدهبون الى المسجد لأداء صلاة الفجر، وكذلك نلاحظ رجالا ونساءا يدهبون الى العمل لن يتعرضوا لأي أدى، أنا شخصيا مثل جميع العاملات، لا حظنا استمراريات السيارات الأمنية تقوم بمراقبة وجولات في الشوارع الرئيسية ومحطات الحافلات لضمان سلامة العمال منهم ذكورا واناثا وسلامة المصلين، فهذه الدوريات نتج عنها ارتياح كبير لدى العاملات والأمن بالنسبة لي يقاص بالفتيات أو المرأة بصفة عامة هذه وجهة نظري، لأن الخارجين عن القانون ينضرون للمرأة والفتات الحلقة الضعيفة، والأمن بمنطقة العيايدة أصبحنا نراه بأم أعيننا له حضور قوي ويعمل جاهدا ساعات ليلا ونهارا ويقوم رجال الأمن بدوريات متواصلة بالأزقة والدروب والشوارع الرئيسية لطمأنة العمال والمصلين الذين يستيقظون في الصباح الباكر، وهذا العمل الجبار أعطى ارتياحا كبيرا للجميع، ونشكرهم، لأن من واجبنا أن نقدم الشكر لمن يحمي سلامتنا الجسدية والنفسية وممتلكاتنا ٠
سمعت خبرا بأن المنطقة الأمنية العيايدة أصبح لها رئيس جديد، الكل يتكلم عنه بأنه يتفقد ويراقب شخصيا جميع الأحياء بالنهار وفي منتصف الليل، هذا الخبر مشاع بين العاملات والعمال، وأنا لانعرفه وهذا ما سمعته عنه، ولكن العبرة بالخواتم، وهذا دليل قاطع، لأن الدوريات أصبحت منظمة وفي كل لحظة نشاهد سيارة الأمن تجوب الشوارع والأزقة، نطلب من الله سبحانه وتعالى التوفيق والنجاح في مهامه الأمنية، ونعيد لكم الشكر أنتم كذلك لأنكم الوسيلة الوحيدة لايصال صوتنا للرأي العام والمسؤولين ٠
*السيد عبدالله عاتقي: فاعل جمعوي وأمين المال للجمعية الوطنية لقدماء المحاربين وقدماء العسكريين للفرع المحلي بالعيايدة. الأستاذ البداوي ادريسي طلبتم مني رأيي، فلابد أن تترك لي مساحة ووقت طويل، لاعطاء رأيي حول دور الأمن بمنطقة العيايدة ٠
في بداية الأمر نقدم لكم كل الشكر على مجهوداتكم لأخد أراء شرائح مختلفة من المواطنين، وأنا واحد منهم ٠
فلابد أن نشير الى نقطة جوهرية، فالمنطقة الأمنية العيايدة أصبحت منطقة لها مكانة خاصة بها في الاقليم والجهة وحتى على الصعيد الوطني، فالكل يعلم بأن منطقة العيايدة في الثمانينات والتسعينات كانت الساكنة تعد على رؤوس الأصابع، ولكن اليوم أصبحت تحتوي على كثافة سكانية كبيرة،والامتداد العمراني لن تشهده أي منطقة بمدينة سلا، فلابد من طرح سؤال: ماهو السبب ؟ فالجواب، فأصبحت مقاطعة العيايدة لها رجال الأمن داع صيتهم على صعيد المنطقة والاقليم وحتى على الصعيد الوطني بجدية وتفاني في عملهم ونكران الدات يقوم بحملات تمشيطية ليلا ونهارا، وتستقطب هذه المنطقة الزوار من جميع أحياء مدينة سلا، والجماعات القروية لقضاء أغراضهم وشراء ما يحتاجونه من المحلات التجارية بمنطقة العيايدة، كل هذا راجع الى الدور الأمني ٠
ونقول لكم بكل بصدق ما نشاهده على أرض الواقع هناك رجال الأمن أوفياء لعملهم وأفياء لوطننا العزيز، وعلى سبيل المثال السيد أمين الزروالي كان سابقا رئيس الدائرة الأمنية النصربالعيايدة، وبعدها النائب الأول لرئيس أمن منطقة العيايدة، وفي اطار الترقيات الأخيرة التي أفرجت عنها المديرية العامة للأمن الوطني، تمت ترقية السيد أمين الزروالي الى رئيس أمن منطقة العيايدة، تتويجا لمجهوداته التي يقوم بها خدمة لوطننا العزيز،ويعطي تعليماته لجميع رؤساء الدوائر الأمنية ورئيس الشرطة القضائية ورئيس المدار الحضاري وفرقة محاربة الجريمة وجميع المصالح للقيام بالحملات التمشيطية والضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه خرق القانون، نحن في حاجة للاستمرار في هذه الحملات، لأنها ترهب الخارجين عن القانون، وتعطي الطمأنبنة للمسالمين ٠
ونتمنى لرئيس أمن منطقة العيايدة السيد أمين الزروالي وجميع رجال الأمن بمختلف رتبهم التوفيق والنجاح في مهامهم الأمنية٠
* السيد يوسف سنينة : شاعر : استضفنا الشاعر يوسف سنينة للادلاء برأيه حول محاربة الخارجين عن القانون من طرف أمن منطقة العيايدة ، ما هو رأيكم ؟
الجواب : أشكركم على اختياري للادلاء برأيي، ان من أسمى الأعمال و أبلغ الأقوال اعتراف المرء بالجميل لمن أسدى اليه خدمة، وخير خدمة ما يقدمها رجال الأمن بمختلف رتبهم و على رأسهم السيد رئيس أمن منطقة العيايدة، الذي يعطي توجيهاته و ارشاداته لجميع الفرق الأمنية ورؤساء الدوائر الأمنية و رئيس الشرطة القضائية و رئيس المدار الحضري للقيام بحملات ودوريات لمحاربة الجريمة بكل أنواعها، لأن رجال الأمن يقوم بالدور المنوط بهم أحسن قيام، كما نلاحظ أن المواطن في هذه المقاطعة يحتاج في الوقت الراهن الى تأطير، ليساهم في الحد من بعض الظواهر التي تصدر من بعض الشباب المراهق والعاطل، وفي هذه الحالات، أرى من الأجدى و من الأكيد يجب على ساكنة العيايدة المساهمة في ابلاغ رجال الأمن على كل ظواهر الانحراف، لتسهيل مأموريتهم والسهر على الأمن لساكنة هذه المنطقة ٠
وأما الاستراتيجية الأمنبة التي تقوم على أساس عدة محاور، سواء المتعلقة منها بتنظيم السير والجولان على الطرق والوقاية من حوادث السير، أو في الجانب المتعلق بحماية الأشخاص والممتلكات من خلال القضاء على كل أشكال الجريمة والاجرام بكل أنواعه، وتنظيم دوريات محكمة ومدروسة بجميع النقاط السوداء والأحياء والتجمعات السكنية المترامية الأطراف ٠
فقد باتت مقاطعة العيايدة تحظى بعناية أمنية خاصة من طرف رئيس أمن منطقة العيايدة السيد أمين الزروالي، لمحاربة الجريمة، واعتماد مقاربة ناجعة، تكرس القرب ومفهوم الشرطة في خدمة المواطن٠
وخير الكلام ما أقل ودل، اجمالا الأمن بمنطقة العيايدة متوفر، والحمد الله ٠
* يجب عليكم أن تعطينا نبدة حول مساركم الصحفي، وأما سؤالنا، ما هو رأيكم حول استثباب الأمن بمنطقة العيايدة ؟
-اسمي امحمد البطاح، في بدايتي الصحفية كنت مراسلا بجريدة وطنية دامت خمسة سنوات و ما فوق، وبعد هذه المدة أسست جريدة الصباح الأسبوعية «م-ن»، كمدير النشر، وحاليا معتمد لدى جريدة منبع الصحراء المغربية، وأما الايجابة عن سؤالكم، اختياركم لهذا الموضوع، يعد اختيار منطقي، لا يمكن انجاح الحركة الاقتصادية بدون أمن، وأما منطقة العيايدة تعتبر من بين المناطق المكتظة بالسكان، ورغم ذلك فهي تتميز باستثباب أمني مشهود له من لدن المتتبعين للشأن المحلي والمجتمع المدني والنخبة المتقفة والنخبة السياسية و الصحفيين، الذين ينوهون بمجهودات الأجهزة الأمنية برئاسة رئيس أمن المنطقة السيد أمين الزروالي المشهود له بالكفاءة الأمنية والسرامة في حرصه على تطبيق القانون ٠
زميلي هذا الموضوع كلفكم وقتا واجتهادا لأخد وجهة نظر من استظفتهم، ولكن الصحافة تعتبر مهنة المتاعب، ومن يقدر هذا المجهود الا من يقدر العمل الصحفي ٠
*هل بامكانكم أن تعطينا وجهة نظركم حول استثباب الأمن بمنطقة العيايدة ؟

*اسمي ربيع الطاهري ،بصفتي كنجار، وأتنقل في كل مكان سواء في تراب العيايدة أو خارجها، نلاحظ الأجهزة الأمنية تجوب الشوارع والأزقة في كل لحظة، وفي بعض الأحيان فعملي يلزمني أن نعود الى منزلنا متؤخرا في منتصف الليل،ونصادف الدوريات الأمنية لحرصها على سلامة المواطن، وهذا يشجع الجميع على العمل، لأنك تحس بالأمن والأمان، ونشكرهم على هذا العمل الجبار، الذي يضمن الطمأنينة للجميع ٠
البداوي ادريسي : المدير المسؤول لجريدة الأحداث الأسبوعية «م-ن» والكاتب العام للاتحاد الوطني المستقل لقطاع الصحافة والاعلاميين و معتمد لدى جريدة الانتفاضة المغربية ٠

Share

عن جريدة الانتفاضة

بين صفحاتها للكل نصيب ترى أن التحاور مع الآخر ضرورة وسيجد هذا الآخر كل الآذان الصاغية والقلوب المفتوحة سواء التقينا معه فكريا أو افترقنا ما دمنا نمتلك خطابا مشتركا.

تحقق أيضا

جلالة الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط

الانتفاضة ” ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، يومه السبت 3 دجنبر …